الصين تهدي لبنان 50 ألف جرعة من لقاح "سينوفارم"

01 مارس 2021
الصورة
عدد محدود من جرعات لقاحات كورونا وصلت إلى لبنان (حسين بيضون)
+ الخط -

دخل لبنان، الاثنين، مرحلة جديدة من التخفيف التدريجي لقيود الإغلاق المفروضة لمواجهة فيروس كورونا، مع معاودة القطاع التجاري، نشاطه، على الرغم من أنّ عدد الإصابات والوفيات ما زال مرتفعا بالتزامن مع عملية تلقيح بطيئة، وتشوبها الكثير من الانتهاكات.
وقرّرت الحكومة الصينية، بناءً على طلب لبناني، إهداء 50 ألف جرعة من لقاح "سينوفارم" إلى لبنان، وأعلن السفير الصيني في بيروت، وانغ كيجيان، أنّ لقاح سينوفارم أجريت المرحلة الثالثة من التجارب السريرية عليه، وأظهرت أنه آمن وفعّال، ووافقت دول مثل الإمارات والبحرين على تسجيله، كما تم استخدام أكثر من أربعين مليون جرعة منه في الصين، ولم تسجل آثار جانبية خطيرة".
ولا تعدّ تجربة لبنان مشجّعة في إدارة عملية التلقيح، فمنذ وصول الشحنة الأولى من لقاح "فايزر/ بيونتيك" في 13 فبراير/شباط الماضي، اتسمت العملية بالبطء الشديد، وتلقيح أشخاص غير مستحقين، وتضارب الأرقام بين المنصّة الحكومية ووزارة الصحة، وتشير التقارير إلى أنّ عدداً كبيراً من الملقحين في الأسبوع الأول، لم تكن أسماؤهم مسجّلة على المنصّة.

وأثارت التجاوزات، وعلى رأسها تلقيح بعض النواب، وأفراد الفريق الرئاسي، استياء البنك الدولي، الذي يصرّ على أن تكون عملية التلقيح شفافة، وعادلة، وتحترم الفئات ذات الأولوية، قبل أن يهدّد بوقف التمويل.
وبلغ مجموع الملقحين حتى 27 فبراير/شباط، حسب وزارة الصحة، 50415، وعدد الملقحين المسجلين على المنصة وفق موعد مسبق 34884، والملقحون المسجلون على المنصة وفق موعد مباشرة في المركز 12087، وعدد من تلقوا اللقاح من الأطقم الطبية في المستشفيات 2707، وفي المراكز الاستشفائية والتأهيلية 704، وفي المؤسسات الرسمية 33.
وبلغت كمية اللقاحات المستلمة حتى مساء 26 فبراير، 59670 جرعة، وكمية اللقاحات الموزعة على المراكز المعتمدة والعيادات النقالة 51546، وكمية الجرعات الاحتياطية من الأسبوع الأول والثاني 8124، بينما بلغت كمية اللقاحات المستلمة في 27 فبراير، والمخصصة للأسبوع المقبل، 42120 جرعة، وإجمالي مجموع الجرعات الحالية في مخزن وزارة الصحة يبلغ 50244.
ووصلت السبت، الدفعة الثالثة من لقاح "فايزر" إلى بيروت، وتضم نحو 42 ألف جرعة، ومن المرتقب أن تصل السبت المقبل، 32760 جرعة، وذلك في إطار مليونين و700 ألف جرعة حجزها لبنان.

وتضم مرحلة التلقيح الأولى العاملين في القطاع الصحي، والفئة العمرية فوق 75 سنة، ثم الفئة العمرية بين 65 و74 سنة، ثم الفئة العمرية بين 55 و64 سنة ممن يعانون من أمراض مزمنة، والعاملين في فرق الترصّد الوبائي، وتضمّ المرحلة الثانية الفئة العمرية بين 16 و54 سنة الذين يعانون من أمراض مزمنة، والعاملون في قطاع الرعاية الصحية الأولية، ثم الأشخاص على تماس مباشر بالمواطنين، والعاملين في مأوى العجزة، ودور الرعاية المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة، والسجون.
وتضم المرحلة الثالثة المعلمين، والعاملين في المدارس والحضانات، والعاملين المعرضين لانتقال العدوى، وعاملين آخرين في قطاع الرعاية الصحية الأولية، والأشخاص الذين يعتنون بأفراد من عائلتهم في سنّ الـ65 وما فوق، أو من ذوي الاحتياجات الخاصة، على أن تشمل المرحلة الرابعة عامة المواطنين.

المساهمون