أهالي الناصرة وأمّ الفحم يتظاهرون ضدّ العنف والقتل

أهالي الناصرة وأمّ الفحم يتظاهرون ضدّ العنف والقتل

حيفا
ناهد درباس
22 أكتوبر 2021
+ الخط -
تظاهر المئات من أهالي الناصرة وأمّ الفحم في الداخل الفلسطيني المحتل، عصر اليوم الجمعة، رفضاً لزيادة جرائم القتل والعنف، وتنديداً بما وصفوه بـ"تقاعس" شرطة الاحتلال الإسرائيلي.
التظاهرة نُظّمت تحت شعار "صرخة عاصم ضد الصمت" بعد مقتل الشاب النصراويّ العيلوطي عاصم عصام سلطي (28 عاما)، الذي أصيب بعيار ناريّ طائش في الـ9 من أكتوبر/تشرين الأول الجاري. 
وجاءت التظاهرة بدعوة من عائلة الضحية وبمشاركة ذويه، وأيضا من طرف الحراك الشبابي في الناصرة.
وهتف المتظاهرون في الناصرة ضد العنف والجريمة وتقاعس شرطة الاحتلال، مطالبين بـ"مجتمع يسوده الأمن والأمان".
بالموازاة، انطلقت مظاهرة بعد صلاة الظهر بمدينة أم الفحم، حيث خطب وأم المصلين الشيخ طاهر علي جبارين، وألقى الضوء على ظاهرتي العنف والجريمة، داعيا إلى التحرك "من أجل حقن دماء الأبرياء".
وجاءت هذه المظاهرة تحت عنوان "أمّ الفحم أقوى من الإجرام"، وانطلقت من ساحة البلدية وطافت شوارع البلدة، ومن ثم توجهت إلى مركز الشرطة. 
وندد المشاركون بانتشار العنف والجريمة وبتواطؤ الشرطة الإسرائيلية، مرددين "الشرطة برا برا أم الفحم حرة حرة"، "وما بنهاب وما بنهاب والشرطة شرطة إرهاب"، و"علي علي الصوت ما نتعود على الموت"، "الشرطة برا برا أم الفحم عاشت حرة".
ونظمت المظاهرة من قبل الحراك الفحماوي الموحد تحت عنوان "جمعة الغضب 13"، وشارك فيها المئات من أبناء المدينة. 
وكانت بلدية أمّ الفحم قد أعلنت، يوم أمس الخميس، إضراباً عاماً في المدينة احتجاجاً على جرائم القتل، علماً أن المدينة شهدت خلال الـ24 ساعة الأخيرة جريمتَي قتل. 
ويشهد المجتمع العربي ارتفاعاً في حالات القتل والعنف والإجرام وتقاعس الشرطة. وقتل 91 شخصاً ضمن منطقة القدس منذ مطلع العام الحالي، 2021.
 

 

 

ذات صلة

الصورة

منوعات

تقول المشرفة على نص فيلم "راست" Rust ميمي ميتشل، في دعوى قضائية الأربعاء، إنّ نص الفيلم لم يتطلب قط إطلاق الرصاص من مسدس أثناء المشهد الذي كان الممثل الأميركي أليك بالدوين يتمرن عليه عندما قتل مصورة، الشهر الماضي.
الصورة

منوعات

رفع مسؤول الإضاءة في فيلم "راست" Rust دعوى قضائية الأربعاء، بحق بطل الفيلم الممثل أليك بالدوين وآخرين، على خلفية الحادث الذي أدّى إلى مقتل المصورة السينمائية هالينا هاتشينز، زاعماً أن الإهمال سبّب له "ضائقة عاطفية شديدة" ستطارده إلى الأبد.
الصورة

منوعات

أثارت حادثة إطلاق الممثل أليك بالدوين النار عرضاً على مصوّرة خلال التمرينات على أحد مشاهد فيلم، غرب الولايات المتحدة، تساؤلات حول استخدام الأسلحة في مواقع التصوير، والتدابير الواجب اتخاذها لضمان سلامة طاقم العمل.
الصورة

منوعات

تستمر التحقيقات في مقتل مصوّرة سينمائية برصاص أطلقه الممثل أليك بالدوين بصورة عرضية على الأرجح، خلال تصوير فيلم في ولاية نيو مكسيكيو الأميركية، وسط معلومات عن سوء تقدير من أحد أفراد طاقم العمل بشأن طبيعة السلاح المستخدم خلال الحادثة.

المساهمون