محكمة تونسية ترفض دعوى عبير موسي لوقف أنشطة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

10 نوفمبر 2020
الصورة
موسي تواصل افتعال الأزمات (فتحي بلعيد/ فرانس برس)
+ الخط -

رفضت المحكمة الابتدائية بتونس العاصمة، يوم الثلاثاء، دعوى قضائية استعجالية تقدمت بها رئيسة "الحزب الدستوري الحر"، عبير موسي، لوقف أنشطة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في تونس. 
وأفاد مساعد وكيل الجمهورية (النيابة العمومية) بالمحكمة الابتدائية في العاصمة تونس، والمتحدث الرسمي باسم المحكمة، محسن الدالي، أن "المحكمة قررت رفض الطلب الذي تقدم به الحزب الدستوري الحر والمتعلق بتوقيف نشاط (ندوات أو مؤتمرات) الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في البلاد".
وأضح الدالي في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية أنه يمكن استئناف القرار خلال 20 يوماً من تاريخ رفض الطلب. 

وكانت موسي قد أعلنت في أواخر سبتمبر/ أيلول الماضي أنها رفعت قضية مستعجلة مع مجموعة من المحامين لإيقاف أشغال اتحاد العلماء المسلمين في تونس وأنشطته بجامعة الزيتونة بالعاصمة. 
واتهمت موسي، الاتحاد، بأنه يقوم بتوظيف جامعة الزيتونة التونسية "لنشر التطرف العنيف وخدمة أجندات تنظيمات دينية متطرفة".

المساهمون