مجلس الأمن يصوت اليوم على قرار يمدد تفويض نقل المساعدات إلى سورية

مجلس الأمن يصوت اليوم على مشروع قرار بشأن تمديد تفويض نقل المساعدات إلى سورية

07 يوليو 2022
+ الخط -

وزّعت روسيا، الأربعاء، على أعضاء مجلس الأمن الدولي مشروع قرار يتعلق بتمديد تفويض نقل المساعدات الإنسانية عن طريق معبر باب الهوى، لمدة 6 أشهر.

وينتهي التفويض الاستثنائي الحالي لمجلس الأمن لإيصال المساعدات إلى شمال غربي سورية عبر المعبر الواقع على الحدود السورية مع تركيا، في 10 يوليو/ تموز الحالي.

وقالت مصادر دبلوماسية بالأمم المتحدة، لـ"الأناضول"، إنّ مشروع القرار الروسي يتعارض مع مشروع قرار آخر صاغته أيرلندا والنرويج، ومن المتوقع أن يتم التصويت عليه في جلسة مجلس الأمن، المقررة اليوم الخميس.

وأضافت المصادر ذاتها، أنّ مشروع القرار الأيرلندي النرويجي المشترك يدعو لتجديد التفويض الأممي لآلية المساعدات لمدة 12 شهراً إضافياً، وليس 6 أشهر فقط.

وأوضحت المصادر، أنه من غير المعروف حتى اللحظة ما إذا كان الوفد الروسي لدى الأمم المتحدة سيطلب التصويت على مشروع قراره في جلسة الخميس أم لا.

والأربعاء، طالب المبعوث الأممي إلى سورية، غير بيدرسون، مجلس الأمن بتمديد تفويض نقل المساعدات الإنسانية عن طريق معبر باب الهوى، لمدة عام كامل.

وحذر في جلسة لمجلس الأمن من مغبة "تزايد الاحتياجات الإنسانية للمدنيين، الذين أصبحوا في أمسّ الحاجة إلى هذه المساعدات" معتبرا تمديد التفويض "واجبا أخلاقيا".

وتشدد غالبية الدول الأعضاء بالمجلس (15 دولة)، باستثناء روسيا والصين، على أهمية استمرار المساعدات الإنسانية العابرة للحدود من تركيا إلى سورية، بغية المحافظة على حياة أكثر من 4.1 ملايين شخص محاصرين في شمال غربي سورية.

(الأناضول)

ذات صلة

الصورة
قافلة مساعدات أممية تدخل إلى إدلب (الأناضول)

مجتمع

دخلت قافلة مساعدات أممية، الخميس، من معبر باب الهوى الحدودي بين سورية وتركيا، لتكون القافلة الأولى بعد تمديد آلية إيصال المساعدات لمدة 6 أشهر، في 11 يوليو/ تموز الحالي.
الصورة

اقتصاد

وقعت روسيا وأوكرانيا وتركيا العضو في حلف شمال الأطلسي والأمم المتحدة اتفاقاً مهماً، الجمعة، لفك الحصار المفروض على صادرات الحبوب والأسمدة الأوكرانية من موانئ البحر الأسود بهدف المساعدة في تخفيف حدة أزمة الأغذية العالمية المتنامية.
الصورة

سياسة

ارتكبت الطائرات الحربية الروسية، اليوم الجمعة، مجزرة ذهب ضحيتها سبعة مدنيين، بينهم أطفال، جراء غارات جوية استهدفت قرية الجديدة ومحيط بلدة اليعقوبية القريبتين من الحدود السورية - التركية، غربي محافظة إدلب، شمال غربي سورية.
الصورة

سياسة

أثار مقطع مصوّر نشرته الرئاسة التركية، يظهر فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وهو ينتظر نظيره التركي رجب طيب أردوغان، لمدة تناهز الدقيقة قبل اجتماعهما في قمة طهران الثلاثية، جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأخيرة.

المساهمون