شرطة الاحتلال تدهس طفلاً مقدسياً رفع العلم الفلسطيني على دراجته

شرطة الاحتلال تدهس طفلاً مقدسياً رفع العلم الفلسطيني على دراجته

رام الله
العربي الجديد
30 مايو 2021
+ الخط -

دهست شرطة الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأحد، طفلا مقدسيا كان يقود دراجته الهوائية، بينما نفذ مستوطنون اعتداءات بحق الفلسطينيين

وأفادت مصادر محلية وصحافية بأن شرطة الاحتلال دهست الطفل جواد عباسي (15 عاما) في حي رأس العامود ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، بعد ملاحقته بحجة رفعه علم فلسطين على دراجته الهوائية، ما أدى إلى إصابته بجروح في ساقيه، وقامت باحتجازه فترة من الوقت، قبل أن يتم نقله للعلاج.

في سياق آخر، أخطرت قوات الاحتلال بهدم عيادة صحية في منطقة بيرين شرق يطا، جنوب الخليل، بحجة أنها غير مرخصة وتقع في مناطق مصنفة (ج) وفق اتفاق أوسلو. 

إلى ذلك، رفضت المحكمة العليا للاحتلال، الأحد، التماسا لعدم هدم منزل المواطن محمد أحمد صلاح من بلدة الخضر جنوب بيت لحم. 

في غضون ذلك، وقعت إصابات بين المواطنين جراء اعتداء قطعان المستوطنين عليهم أثناء حراثة أراضيهم في منطقة الشرفة شرق قرية دير جرير، شرق رام الله. 

وتوجه المواطنون إلى منطقة الشرفة للتصدي للمستعمرين، وأيضا لمساعدة الأهالي الذين يتعرضون للاعتداء.

كما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال على مدخل قرية المغير، شمال شرق رام الله.

 

ذات صلة

الصورة
فصائل غزة ترفض الابتزاز الإسرائيلي

سياسة

أكد القيادي في "حركة الجهاد الإسلامي"، خالد البطش، اليوم الأحد، أن الفصائل الفلسطينية لن تسمح باستمرار الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة، وستعمل بكل السبل لعدم فرض معادلات جديدة من قبل الاحتلال على حساب الحقوق الفلسطينية.
الصورة
أهالي الشهيد حماد- سلواد

سياسة

أقامت عائلتا الشهيدين محمد روحي حماد في سلواد شمال شرق رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة، ومي خالد عفانة في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة، ظهر اليوم الجمعة، فعاليات تطالب بالإفراج عن جثمانيهما المحتجزين في الثلاجات لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلي.
الصورة

سياسة

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، تجمع "القبون" البدوي قرب قرية المغير شمال شرقي مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.
الصورة
وقفة أمام سجن عوفر تضامنًا مع خالدة جرار

مجتمع

وصل الأسير الفلسطيني المحرر بسام حماد والد الشهيد أنس حماد إلى بوابة معتقل عوفر في بيتونيا غرب رام الله وسط الضفة الغربية مساء اليوم الاثنين، للمطالبة بإطلاق سراح الأسيرة والقيادية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين خالدة جرار لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة

المساهمون