واشنطن تدعم إصلاحات العبادي

واشنطن تدعم إصلاحات العبادي

02 ابريل 2016
الصورة
العبادي تلقى اتصالاً من جو بايدن (Getty)
+ الخط -
أعلنت الولايات المتحدة الأميركيّة، عن ترحيبها بجهود رئيس الحكومة العراقيّة حيدر العبادي الرامية لإجراء التغيير والإصلاح، مؤكّدة دعمها لتلك الجهود.
 
جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه نائب الرئيس الأميركي جو بايدن مع العبادي، وبحسب بيان لمكتب الأخير، فإنّ "الجانبين بحثا التطورات الإيجابيّة على الصعيد السياسي والأمني، والتقدّم الذي تحرزه القوات العراقيّة في معاركها ضدّ تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، لاستكمال تحرير كافة الأراضي وإعادة النازحين إليها".
 
وأكّد، أنّ "بايدن نقل للعبادي ترحيب بلاده بالجهود التي تبذل للإصلاح، مجدداً دعم بلاده لتلك الخطوات لتعزيز الشفافيّة والوحدة الوطنيّة في العراق"، مشيراً إلى أنّ "بايدن أشاد بدور في الحوارات التي يجريها مع صندوق النقد الدولي لمعالجة التحديات الماليّة للحصول على فرص مساعدات دوليّة لتجاوز الأزمة الاقتصاديّة في العراق".
 
في غضون ذلك، بدأ العبادي مباحثاته لتذليل العقبات أمام إقرار حكومته الجديدة.
 
وقال مصدر قريب من رئاسة البرلمان، لـ"العربي الجديد"، إنّ "العبادي اجتمع، مساء أمس، مع رئيس البرلمان سليم الجبوري ونائبيه همام حمودي وآرام الشيخ محمد"، مبيناً أنّ "المجتمعين ركّزوا على بحث إمكانيّة التصويت على الحكومة الجديدة، بعد انتهاء مهلة العشرة أيّام الممنوحة للعبادي".
 
وأضاف، أنّ "أجواءً من التفاهم سادت خلال الاجتماع، وأنّ الجميع اتفقوا على بذل جهود استثنائيّة للحصول على دعم التشكيلة الجديدة"، مؤكّدين أنّ "التشكيلة مثلت طموح الشارع العراقي، وابتعدت عن المحاصصة الحزبيّة والطائفيّة المقيتة".
 
وأشار إلى أنّ "رئاسة البرلمان أكّدت للعبادي دعمها لهذه التشكيلة"، مضيفاً أنّ "الجانبين اتفقا على وضع خطة لعقد اجتماعات مكثّفة مع قادة الكتل السياسية لتذليل العقبات أمام إقرار الحكومة".
 
يشار إلى أنّ رئيس الحكومة كان قد قدّم، يوم أمس، تشكيلته الحكوميّة الجديدة، والتي شملت 16 وزيراً من التكنوقراط، فيما منح البرلمان مهلة 10 أيّام لدراسة التشكيلة ومن ثم تعقد جلسة للتصويت عليها.

المساهمون