نتنياهو: لا خيار للفلسطينيين بعد التحالف الإسرائيلي الإماراتي البحريني سوى المفاوضات

18 سبتمبر 2020
الصورة
نتنياهو يتفاخر بإشهار التطبيع (الأناضول)

أوردت صحيفة "يسرائيل هيوم"، في تقرير نشرته اليوم الجمعة، أن رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، أعرب خلال جلسات مغلقة عن تقديره بأن السلطة الفلسطينية ستعود في نهاية المطاف لطاولة المفاوضات، وذلك في أعقاب إشهار التحالف الإسرائيلي الإماراتي البحريني.
وبحسب التقرير، الذي أعده المراسل السياسي للصحيفة، أرئيل كاهانا، فقد قال نتنياهو إن الاتفاقين مع الإمارات والبحرين ودلالاتهما الإقليمية لا تترك للفلسطينيين خياراً سوى العودة للمفاوضات. مع ذلك ربط نتنياهو تحقق هذا السيناريو بنتائج الانتخابات الأميركية بعد سبعة أسابيع وبشرط ظفر الرئيس دونالد ترامب بولاية رئاسية ثانية. ووفقاً لنتنياهو، كما نقلت الصحيفة، فإنه إذا حدث هذا الأمر فسيفتح ترامب مع الفلسطينيين مفاوضات على أساس خطته ووفقاً لما التزم به سابقاً. 
وأشارت الصحيفة إلى أن وزير خارجية الاحتلال، غابي أشكنازي، ونظيريه في كل من الإمارات، عبد الله بن زايد، والبحرين، عبد اللطيف الزياني، تبادلوا رسائل التهنئة بحلول السنة اليهودية الجديدة. ووجه أشكنازي للوزيرين الخليجيين، اللذين وقّعا اتفاقي التطبيع في واشنطن، رسالة تهنئة جاء فيها: "صديقي العزيز، بمناسبة رأس السنة العبرية، أتمنى لك ولأبناء شعبك سنة مليئة بالسلم والازدهار والاستقرار والصحة! كل عام وأنتم بألف خير".

 

وبحسب الصحيفة رد وزير خارجية الإمارات برسالة من طرفه جاء فيها: "سنة جديدة سعيدة، غابي، هذه طريق رائعة لبدء العام وآمل أن يكون إشارة جيدة لكلينا، عبد الله".
أما وزير خارجية البحرين فرد على رسالة أشكنازي: "شكراً صديقي العزيز على التهنئة برأس السنة العبرية. كل عام وأنتم والعائلة الكريمة وأبناء شعبكم بخير، أتمنى أن تكون سنة مباركة لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة".