مشاعر الغضب والحزن تطبع ردود فعل الفنانين اللبنانيين على الكارثة

05 اغسطس 2020
الصورة
دمار هائل عرفته بيروت (حسين بيضون)

اختلطت مشاعر الحزن والغضب لدى الفنانين اللبنانيين بعد وقوع انفجار المرفأ الذي هزّ بيروت وأودى بحياة مئة إنسان وجرح الآلاف، وأدى إلى حصيلة متصاعدة، تعكس حجم الكارثة، إضافة إلى الدمار الواسع.

 الفنانة اليسا التي تسكن في منطقة الأشرفية، ومنزلها قبالة واجهة المرفأ، كتبت عبر حسابها في "تويتر": "لست قادرة على احتواء غضبي إزاء ما جرى. هذا البلد يستحق أفضل من ذلك.  هذا العهد نحس، ومن يحكمنا نحس، ومن سبّب الذي حصل اليوم سببه إهمالهم نحس بنحس. فلوا كلكن عا بيوتكن وعا مزبلة التاريخ".

وغردت الفنانة هيفا وهبي: "اللي صار اليوم ب #بيروت بيبكّي. الله يرحم كل الضحايا، وكل حدا قادر يتبرع بالدم للجرحى ما يتردد ولا لحظة لأنن كتار".

 أما الفنان راغب علامة الذي أصيب منزله بأضرار جسيمة، فكتب صباح اليوم: "صباح الخير. صباح بيروت الجريحة. شكراً للجميع اللي سألوا وتطمنوا علينا الحمد لله نحنا كويسين والإضرار المادية جسيمة، لكن الحمد لله ما يقول المثل (بالمال ومش بأصحابه). رحمة الله على الشهداء والله يشفي الجرحى ويعوّض على الناس الخسائر  وربنا ينتقم من طبقة حاكمة مستهترة بحياة الناس".

بدوره، قال الفنان عاصي الحلاني #بيروت_عم_تبكي بكل ما تحمله الكلمة من معنى ما حدث وما رأيته بأم العين اليوم شبيه بإعصار لم أرَ طول سنوات الحرب مثل هذا المشهد.. يا رب تكون معنا على هذه الكارثة.. وكل ما حصل بسبب الاستهتار وعدم المسؤولية للأسف. الله يرحم الشهداء. أتمنى الشفاء العاجل للجرحى".

الممثلة ماغي بو غصن قالت: "حسبيَ الله ونعمَ الوكيل. حسبيَ الله ونعمَ الوكيل. إهمالكم يا مجرمين عمل مجزرة جماعية ولك انتو أسوأ من العدوووو. الله ياخدكن الله ياخدكن".

ونشر الفنان جاد شويري صورة لمنزله المحطم، وقال في تغريدة:  "هذا منزلي. كلنا بخير إلى حد ما. لا أستطيع الرد على المكالمات. الدم في كل مكان: الأشرفية تشبه هيروشيما".