ماي للنواب: بريطانيا قد لا تغادر الاتحاد الأوروبي إذا رفضتم اتفاق "بريكست"

08 مارس 2019
+ الخط -
 طالبت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، اليوم الجمعة، الاتحاد الأوروبي بالقيام "بجهد إضافي" في المفاوضات بشأن "بريكست"، وحذرت النواب البريطانيين من أن رفض الاتفاق خلال تصويت حاسم الأسبوع المقبل سيعني أن البلاد لن تغادر التكتل أبداً.

وقالت ماي إن القيام "بجهد إضافي ضروري جداً"، وذلك في خطاب في غريمسبي (شمال شرق إنكلترا)، محذرةً في الوقت نفسه النواب البريطانيين في حال رفضهم الاتفاق من أن بريطانيا "قد لا تغادر أبداً" الاتحاد الأوروبي.

وكان وزير المالية البريطاني، فيليب هاموند، قد حذّر، أمس، نواب حزب المحافظين من التصويت ضد صفقة "بريكست" يوم الثلاثاء المقبل، مؤكداً أن البديل سيكون "بريكست" مخففاً.

يأتي ذلك بعدما أعلن زعيم حزب "العمال"، جيريمي كوربن، عن وجود أغلبية برلمانية تدعم "بريكست" مخففًا، بناءً على محادثات جرت بين الحزب المعارض وعددٍ من نواب حزب المحافظين الحاكم.

وجاء تحذير هاموند في ظلّ توقعات بخسارة الحكومة البريطانية التصويت الملزم على صفقة "بريكست" المقرر يوم الثلاثاء، وبهامش 100 صوت.


وتخشى رئاسة الوزراء البريطانية من أن خسارة التصويت ستؤدي إلى سحب قرار "بريكست" من يد حكومة ماي لصالح البرلمان البريطاني، الذي يشهد محادثات جانبية بين أحزاب المعارضة ومؤيدي "بريكست" مخفف في الحزب الحاكم.

وكانت المفاوضات الدائرة بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي لصالح تعديل خطة المساندة الخاصة بالحدود الأيرلندية قد فشلت في الوصول إلى حلّ يمكن له أن يعدل النتيجة المتوقعة الأسبوع المقبل.

وتسعى بريطانيا للحصول على تنازل من الجانب الأوروبي، يضع حدّاً زمنياً لخطة المساندة، ويكون ملزماً قانونياً. وتسعى ماي لضمان الأغلبية البرلمانية لتمرير اتفاقها من خلال إرضاء متشددي "بريكست" الرافضين لخطة المساندة، والتي يرون فيها فصلاً لأيرلندا الشمالية عن بقية بريطانيا.

(فرانس برس، العربي الجديد)

ذات صلة

الصورة
كورونا بريطانيا (غيتي)

اقتصاد

ذكرت شركة آي.إتش.إس ماركت للبيانات المالية أن بريطانيا تبدو متجهة صوب ركود في خانة العشرات هذا الشتاء إذ تظهر مسوح للشركات أن النمو الاقتصادي توقف تقريباً خلال الشهر الماضي حتى قبل الإعلان عن أحدث إجراءات للعزل العام في أنحاء إنكلترا.
الصورة

سياسة

أعلنت طهران اليوم الإثنين، عن مشروع لحلّ الأزمة في إقليم كاراباخ المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان، وذلك مع استمرار الاشتباكات بين الطرفين، وسط دعوة أوروبية لوقف القتال وبدء المفاوضات بين الجانبين في أقرب وقت، تحت مظلة مجموعة "مينسك".
الصورة

سياسة

قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين اليوم الجمعة، إن الاتحاد الأوروبي قد يفرض عقوبات على أنقرة إذا تواصلت "الاستفزازات والضغوط" التركية في شرق البحر المتوسط.
الصورة
قمة الاتحاد الأوروبي/بروكسل/Getty

سياسة

اتخذ الاتحاد الأوروبي إجراءات قانونية ضد بريطانيا، الخميس، بسبب خططها لتمرير تشريع من شأنه خرق عدد من بنود اتفاق بريكست الذي توصل إليه الجانبان أواخر العام الماضي.