ليبيا: قوة الردع بطرابلس تقبض على خلية تابعة لـ"داعش"

13 مايو 2016
الصورة
المداهمة جنّبت وقوع هجمات انتحارية بالعاصمة (Getty)
+ الخط -


أعلنت قوة "الردع الخاصة"، اليوم الجمعة، إلقاء القبض على خلية تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) بعد مداهمة مقر مشبوه بحي "أبوسليم" وسط العاصمة طرابلس.

وذكرت قوة الردع، التابعة للمجلس الرئاسي، في بيان لها، أن المداهمة التي تمت أمس الخميس، "أتت بعد سلسلة من التحريات، وكُلّلت بالنجاح، إذ تم إلقاء القبض على كامل أفراد الخلية".

وأوضحت أن "الخلية التي تم ضبطها، يقودها تونسي الجنسية، متخصص في عمليات التفخيخ، وكانت المجموعة تخطط لسلسلة من العمليات داخل طرابلس".

وأوضح البيان "أن من بين النقاط المستهدفة، نقاط التفتيش التي تقيمها عناصر تابعة لمديرية أمن طرابلس بهدف زعزعة استقرار العاصمة".

وعرفت قوة "الردع الخاصة" التي يقودها الملازم أول عبد الرؤوف كاره، أبرز قيادات ثورة فبراير في طرابلس، كأقوى المجموعات المسلحة من حيث العدد والتسليح، وداهمت أوكاراً خلال الأشهر الماضية، يشتبه في انتماء من قبض عليهم فيها لتنظيم "داعش"، وكانت أبرزها مداهمة مقر عسكري بمنطقة الفرناج بالعاصمة طرابلس، حيث قبض على عناصر من الجنسية التونسية، اعترف أحدهم في تسجيل مرئي بثته الصفحة الرسمية للقوة على "فيسبوك" بتنفيذهم لسلسلة من التفجيرات لمقار دبلوماسية بالعاصمة خلال السنوات الماضية.