قوات النظام تهاجم جوبر وقتلى بقصف على دير الزور

سورية: قوات النظام تهاجم جوبر وقتلى بقصف على ريف دير الزور

22 ديسمبر 2017
الصورة
قصفت قوات النظام بلدات بريف دمشق (عمار البوشي/الأناضول)
+ الخط -
هاجمت قوات النظام السوري، مواقع للمعارضة المسلّحة، في أطراف حي جوبر شرقي العاصمة دمشق، في حين قُتل تسعة مدنيين، بغارة جوية من طيران حربي لم تُعرف هويته، بريف دير الزور الشرقي، شرقي سورية.

ودارت معارك عنيفة بين "فيلق الرحمن" المعارض، وقوات النظام السوري، فجر اليوم الجمعة، في أطراف حي جوبر شرقي دمشق، جراء محاولة تسلّل من الأخيرة إلى المنطقة بتغطية مدفعية.

وقصفت قوات النظام بالمدفعية، مناطق في بلدة الأشعري ومدينة زملكا بالغوطة الشرقية بريف دمشق، موقعة أضراراً مادية بممتلكات المدنيين.

وقُتل مدني، مساء أمس الخميس، جرّاء استهدافه برصاص قنّاص لقوات النظام، على أطراف مدينة كفربطنا بالغوطة الشرقية لريف دمشق، بحسب ما أفاد به "مركز دمشق الإعلامي".

من جهة أخرى، قالت مصادر محلية، لـ"العربي الجديد"، إنّ تنظيم "داعش" الإرهابي، هاجم بمفخخات مواقع لقوات النظام، الليلة الماضية، في جنوب مدينة الميادين، قادماً من بادية دير الزور الجنوبية، شرقي البلاد، ولم يتبيّن حجم الأضرار الناتجة عنها.

إلى ذلك، ذكرت شبكة "فرات بوست"، أنّها وثّقت مقتل تسعة مدنيين، بينهم أطفال ونساء، من عائلة واحدة، جراء غارة جوية من طيران حربي على بلدة الشعفة، بالقرب من مدينة البوكمال، في ريف دير الزور الشرقي.

وفي سياق متصل، قال "مركز دير الزور الإعلامي"، التابع لمليشيا "قوات سورية الديمقراطية" (قسد)، إنّ عشرة عناصر من تنظيم "داعش"، من جنسيات عراقية وتونسية، سلّموا أنفسهم مع عوائلهم لـ"قوات سورية الديمقراطية"، أمس الخميس، بالقرب من حقل التنك النفطي شرقي دير الزور.


إلى ذلك، تحدث "مركز إدلب الإعلامي"، عن استهداف فصيل "جيش العزة" معسكراً للقوات الروسية يقع جنوب مدينة حلفايا بقذائف المدفعية، وذلك رداً على قصف المدنيين بريف حماة الشمالي.

وأضاف المركز، أنّ الطيران الحربي الروسي، قصف بعدة غارات مدينة اللطامنة في ريف حماة الشمالي، ومنطقة جبل الحص في ريف حلب الجنوبي.

وتشهد محاور ريفي حلب وحماة وريف إدلب القريب منهما، معارك عنيفة بين "هيئة تحرير الشام"، وقوات النظام، في محاولة تقدّم مستمرة من الأخيرة، منذ أسابيع، باتجاه مطار أبو الظهور في ريف إدلب الشرقي.

وفشلت قوات النظام، مساء أمس الخميس، في التقدّم على محور قرية أبو دالي، في ريف إدلب الجنوبي، وعلى محور المشيرفة القريبة، إثر مقاومة عنيفة من قبل تنظيم "هيئة تحرير الشام".

وسقط قتلى من قوات النظام، خلال المواجهات، لم يُعرف عددهم بالتحديد، بينهم ضابط برتبة رائد، كما وقعت خسائر بشرية في صفوف "هيئة تحرير الشام".