فرنسا: آلية التجارة مع إيران ستكون جاهزة خلال أيام

23 يناير 2019
الصورة
الآلية الأوروبية تستهدف تجاوز قيود أميركية على إيران(فرانس برس)
+ الخط -
قال جان إيف لو دريان وزير الخارجية الفرنسي اليوم الأربعاء، إنه يتوقع آلية تدعمها أوروبا لتسهيل التجارة بعملات غير الدولار مع إيران، ستكون جاهزة خلال أيام.

وأبلغ لو دريان لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الفرنسي وفقاً لوكالة "رويترز"، أن هذه الآلية الخاصة "يجب تنفيذها في غضون الأيام المقبلة".

وأضاف: "ستكون بمثابة غرفة مقاصّة ستسمح بدخول اليورو إلى إيران للاستفادة من بعض مواردها النفطية، وفي الوقت ذاته شراء منتجات أساسية من الشركاء (الأوروبيين) الثلاثة الرئيسيين".

وقال دبلوماسيون لـ"رويترز"، إن من المنتظر أن يدشن الاتحاد الأوروبي هذه الآلية رسمياً هذا الشهر، لكنها لن تعمل لبضعة أشهر لأنه ما زالت هناك حاجة إلى الاتفاق على التفاصيل الفنية.

وسيتم تسجيل الآلية، التي تستهدف تجاوز قيود أميركية جرى فرضها بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران، في فرنسا وسيديرها ألماني ومن المرجح أن تشمل فرنسا وألمانيا وبريطانيا كمساهمين.

وفي السياق، أعلن رئيس غرفة التجارة الإيرانية السويسرية شريف نظام مافي، أن القناة المالية السويسرية للتجارة مع إيران جاهزة في الوقت الحاضر، بعدما أعلن وزير التجارة السويسري قبل شهر أن بلاده بصدد تدشين آلية مالية مستقلة للتجارة مع إيران.


وقال نظام مافي وفقاً لوكالة "فارس" الإيرانية، إن القناة المالية السويسرية جاهزة للتدشين في الوقت الحاضر، ولكنها بانتظار دخول المال إلى إيران.

وحول موعد تدشين هذه الآلية المالية السويسرية، قال إن الموعد لم يحدد لغاية الآن.



(العربي الجديد، وكالات)