سرت: "قوات الرئاسي" تحاصر "داعش" بمعاقله الأخيرة

طرابلس
عبد الله الشريف
03 يوليو 2016
تتجه "قوات البنيان المرصوص"، التي تتبع للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، نحو تحرير آخر المعاقل التي يتواجد بها تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، بعد أن باتت منطقة سيطرته وسط سرت لا تتعدى بضعة كيلو مترات، وذلك عقب سيطرتها، أمس الأول الجمعة، على منطقة 700. 

وقال المتحدث باسم "البنيان المرصوص"، محمد الغصري، لــ"العربي الجديد"، إن القتال في حي 700 كان ضاريا، "إذ استمات التنظيم في الدفاع عنه، باعتباره أقوى خطوط دفاعات التنظيم، وذلك لحماية معاقله الأخيرة، ولكنه أجبر، في النهاية، على الانسحاب، مخلفا عشرات القتلى، مقابل 5 قتلى و71 جريحا من صفوف "البنيان المرصوص"".

وفيما لفت الغصري إلى تقدم من المحور الغربي نحو الحي السكني الثاني، وتقدما آخر من محور البحر، انتهى بالسيطرة على جزيرة الطويلة، أفاد بأن اشتباكات تدور، في الوقت الحالي، حول القصور الرئاسية القريبة من الميناء والمطلة على الحي رقم 3.

وعن القتال حول قاعة واغادوغو، أهم معاقل التنظيم الأخيرة بالمدينة، قال إن "الاشتباكات لا تزال جارية حتى صباح الأحد حول قاعة واغادوغو"، مشيرا إلى أن "قوات المشاة تتعامل مع القناصة، بينما لا تزال المدفعية وسلاح الجو يوجهان ضرباتهما نحو القاعة وحي الموريتان المتاخم لها"، مؤكدا أن محيط القتال حول المعاقل الثلاثة الأخيرة لا يتعدى كيلومترا مربعا.

وختم المتحدث ذاته حديثه بالتشديد على أن عملية "البنيان المرصوص" باتت تقترب من استكمال سيطرتها كاملة على المدينة.

على الصعيد السياسي، اتفق مسؤولو المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا على بناء هيكل جديد للمؤسسة، من أجل إنهاء الخلاف حول الأحقية في تصدير النفط.

وبحسب بيان نشر على موقع إدارة مؤسسة النفط في طرابلس، فإن مدير المؤسسة المعين من المجلس الرئاسي، مصطفى صنع الله، سيستمر في رئاسة المؤسسة، بينما يشغل ناجي المغربي، رئيس إدارة المؤسسة في بنغازي، والمعين من البرلمان، منصب عضو مجلس إدارة المؤسسة. 

ووفقا للإعلان، ستعمل المؤسسة تحت إشراف كل من المجلس الرئاسي، ومجلس النواب.



ذات صلة

الصورة
هجوم على سجن في أفغانستان-نورالله شيرزادا

أخبار

أعلنت السلطات الأفغانية، اليوم الاثنين، انتهاء الهجوم على سجن مدينة جلال أباد، مركز إقليم ننجرهار شرقي أفغانستان، بعد أكثر من 20 ساعة من المواجهات بين قوات الأمن والمهاجمين. وقد تبنّى تنظيم "داعش" المسؤولية.
الصورة

أخبار

اشتبك مقاتلون من تنظيم "داعش" مع قوات الأمن الأفغانية في مدينة جلال أباد بشرق أفغانستان، صباح اليوم الاثنين، بعد شنّ هجوم ليل الأحد على سجن، ما أدى إلى هروب جماعي للمساجين. 
الصورة
ضبط متفجرات في مناطق مدنية في ليبيا-حازم تركية/الأناضول

أخبار

عقد مجلس الأمن الدولي، الثلاثاء، اجتماعاً مغلقاً بطلب ليبي، لمناقشة استمرار تدفق الأسلحة على ليبيا، بالإضافة إلى المقاتلين الأجانب والمرتزقة.
الصورة

أخبار

أكد الرئيس التونسي، قيس سعيّد، اليوم الثلاثاء، لوزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله آل سعود، أن تونس حريصة على "تقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين" ومستعدة للمساهمة في إيجاد تسوية سياسية يقبل بها الليبيون.