خسائر سودانية من صادرات المواشي إلى السعودية

07 اغسطس 2020
الصورة
خسر السودان 3 آلاف رأس بسبب ارتجاع الصادرات (Getty)
+ الخط -

قال وزير الثروة الحيوانية السودانية، عادل فرح، إن بلاده صدرت 829 ألف رأس من الضأن إلى السعودية خلال الأشهر الخمسة الماضية، مشيراً إلى خسائر تكبدتها بلاده من شحنات أعادتها المملكة إلى السودان.

 وأوضح الوزير في مؤتمر صحافي عقده بالخرطوم ،يوم الخميس، للتعليق على إرجاع السعودية 6 شحنات من الضأن، أن جملة البواخر التي حملت شحنات من الضأن من أبريل/نيسان الماضي وحتى بداية الشهر الحالي بلغت 86 باخرة، أعادت السعودية منها 15 باخرة "لقلة مناعتها" قبل أن يتم إجراء معالجة لها ومن ثم إعادة تصديرها مرة أخرى، موضحاً أن الشحنات الأخيرة المعادة احتوت على 58 ألف رأس من الضأن نفقت منها 3 آلاف بعد عودتها .

وأشار إلى أن الوزارة وبالتنسيق مع الجهات الأخرى سعت منذ فترة لتقليل ظاهرة إعادة صادرات الضأن بعد وصولها لميناء جدة، وذلك عبر الاتفاق مع الجانب السعودي على توحيد الفحص  والاتفاق على نسبة لا تقل عن 40 في المئة لمناعة الحيوان، ومعالجة الخلاف حول اللقاحات المستخدمة بعد أن كانت تطالب السعودية بتلقيح الماشية بلقاح من جنوب افريقيا في حين يستخدم السودان لقاحاً كينياً، إضافة إلى تأسيس معامل جديدة في بورتسودان.

وأكد فرح على كفاءة كل الأطقم البيطرية العاملة في مجال الصادرات، منبهاً إلى أن استخدام بواخر غير مطابقة للمواصفات تستخدم في عملية التصدير تعاني مشكلات في التهوئة، ولا توفر مياهاً وأعلافاً في عملية التصدير، في واحد من أسباب إعادة الشحنات.

ونوه إلى أن 18 جهة حكومية تتداخل صلاحياتها في عمليات التصدير، مشدداً على ضرورة  توحيد قنوات التعامل مع الصادرات لزيادة كميتها وتقليل المخاطر وإلغاء كثير من الإجراءات البيروقراطية.

المساهمون