بومبيو ووزراء عرب يبحثون "تحديات الشرق الأوسط"

بومبيو ووزراء مجلس التعاون الخليجي والعراق والأردن يبحثون "تحديات الشرق الأوسط"

25 سبتمبر 2019
الصورة
الاجتماع عقد على هامش أعمال الجمعية العامة الأممية (تويتر)
+ الخط -
اجتمع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أمس الثلاثاء، مع وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي والعراق والأردن، لمناقشة "التحديات التي تواجه منطقة الشرق الأوسط".

وقالت وزارة الخارجية الأميركية، في بيان، إن بومبيو أعرب عن شكره لوزراء خارجية قطر والسعودية والإمارات والكويت وعمان والبحرين والعراق والأردن، خلال اللقاء، على "شراكتهم" مع الولايات المتحدة.

وذكرت الوزارة أنّ بومبيو ناقش مع الوزراء العرب، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، "التحديات المتزايدة التي تمثلها روسيا والصين على استقرار وأمن المنطقة"، حسب بيان الوزارة الأميركية.


وأضافت أنّ "وزراء دول مجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة أكدوا على ضرورة مواجهة سلوك إيران المزعزع للاستقرار في المنطقة"، بحسب ما أورد بيان الوزارة.

وفي سياق متصل، دعا وزير الخارجية الأميركي، في تغريدة على "تويتر"، مساء الثلاثاء، إلى "عدم السماح لإيران بمواصلة سلوكها المدمر".

وشدد بومبيو على أهمية الدور الذي يلعبه مجلس الأمن الدولي لضمان "استمرار حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، الراعي الأعلى للإرهاب في العالم"، وفق قوله، مشددا على أن "إيران لا تزال تشكل أكبر تهديد للسلام والأمن، وهذا لم يتغير".


وأضاف "يجب أن نعمل معا، باستخدام جميع الأدوات المتاحة، لتحقيق الاستقرار والازدهار في الشرق الأوسط وحرمان إيران من الموارد اللازمة للانخراط في السلوك الخبيث في جميع أنحاء العالم".


وأشارت وكالة الأنباء الكويتية إلى أنّ نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، شارك في اجتماع وزاري بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والولايات المتحدة، إضافة إلى المملكة الأردنية، وجمهورية العراق.

وأوضحت أنّ "الاجتماع تناول سبل تعزيز وتنمية التعاون الوثيق في مجمل القطاعات السياسية والأمنية والاقتصادية، وما يهدف إليه هذا التعاون من تعزيز لدعائم الأمن والاستقرار وتحقيق التقدم والازدهار في المنطقة".