القراصة والكسرة والعصيدة... وجباتٌ لا تفارق المائدة الرمضانية بالسودان

القراصة والكسرة والعصيدة... وجباتٌ لا تفارق المائدة الرمضانية في السودان

الخرطوم

محمد الصوفي

avata
محمد الصوفي
10 يونيو 2018
+ الخط -
يحرص السودانيون في شهر رمضان من كل عام، على إعداد أطعمة ومشروبات بعينها، لتناولها دون سواها، مما يضفي على هذا الشهر طابعاً مميزاً. وتأتي في مقدمة الأطباق الرئيسية القراصة والكسرة والعصيدة التي يفضل السودانيون تناولها ساخنة في وجبة الإفطار في وقت المغرب. 

"العربي الجديد"، شارك أسرة الحاجة فردوس حسن أحمد، وهي تعد تلك الوجبات التي تحرص على تجهيزها يومياً، منذ بدء شهر رمضان لتناولها في وجبة الإفطار. وتقول إن الكسرة التي تعد من أشهر المخبوزات السودانية في شهر رمضان، عبارة عن دقيق ذرة مطحون تضاف إليه خميرة، ويترك حتى يتم تخميره.

وتشير إلى أن العجين يوضع على الصاج الساخن، وبعدها يتم فرده حتى يصبح العجين رقيقاً، في شكل يشبه القرص الخفيف، حتى ينضج، وبعد ذلك توضع الكسرة في طبق وتغطى بكيس بلاستك، لتظل الكسرة محتفظة بليونتها ولا تجف لحين حلول وقت الإفطار.

أما عن القراصة، فتقول الحاجة فردوس: "تصنع أساساً من دقيق القمح الذي يعجن بالماء، ثم يضاف اإليه قليل من الملح، وبعد ذلك يوضع على الصاج، وتكون القراصة سميكة نسبياً، ويتم تناولها مع صلصة الدجاج أو اللحم المفروم".

وعن العصيدة تشير إلى أنها عبارة عن دقيق ذرة يتم تخميره في حلة، ثم تصاف إليه المياه الدافئة، وبعد ذلك يوضع على النار، ويتم التقليب جديدًا بواسطة مفراك خشبي حتى يصبح قوامه متماسكا، وبعدها توضع في قوالب من البلاستيك أو الزجاج حتى وقت الإفطار، ثم يتم تفريغ هذه القوالب في أطباق.




ذات صلة

الصورة
متطوعون في مبادرة لإعداد وجبات طعام بود مدني (فرانس برس)

مجتمع

زادت الحرب في السودان عدد المحتاجين الذين وقعوا ضحايا للظروف السيئة وواقع خسارتهم ممتلكاتهم وأعمالهم واضطرارهم إلى النزوح.
الصورة

سياسة

كوارث هائلة لا تزال حرب السودان تتسبب بها بعد مرور عام على اندلاعها. مقدار المآسي وغياب آفاق الحل والحسم يفاقمان هشاشة أحوال هذا البلد.
الصورة

مجتمع

انعقد إفطار منطقة المطرية الشهير هذا العام تحت شعار "السنة العاشرة جيرة وعشرة.. لمة العيلة الكبيرة"، وارتدى عشرات الحضور القمصان السوداء المزيّنة بشعار فلسطين..
الصورة
المعروك: أكلة رمضان التراثية في شمال غربي سورية / العربي الجديد

منوعات

يعتبر المعروك وجبة رئيسية في رمضان عند معظم السوريين، سواء بعد الإفطار أو على مائدة السحور، حيث تنتج الأسواق هذه الأكلة الشعبية بأشكال مختلفة.

المساهمون