العراق يخفف إجراءات حظر التجول ويعيد افتتاح المطارات

16 يوليو 2020
الصورة
تخفيف إجراءات الحجر الصحي (Getty)

قررت اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية التابعة للحكومة العراقية تخفيف إجراءات حظر التجول المفروضة منذ بدء الأزمة الصحية التي رافقت انتشار جائحة كورونا.

وأعلنت اللجنة في بيان لها، اليوم الخميس، عن تقليص ساعات حظر التجول لتصبح من الساعة التاسعة والنصف ليلا حتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي، بعد أن كانت من الساعة السابعة مساءً حتى السادسة صباحا، مبينة أن حظر التجول سيرفع بشكل كلي بعد عيد الأضحى شريطة الالتزام بالإجراءات الوقائية.

وقررت لجنة الصحة والسلامة الوطنية إعادة افتتاح المطاراتابتداء من الثالث والعشرين من الشهر الحالي، وافتتاح منافذ المنذرية بمحافظة ديالى، وسفوان في البصرة، والشيب في ميسان أمام الحركة التجارية.

وسمحت اللجنة بإعادة افتتاح المولات التجارية مع الالتزام بالشروط الصحية الوقائية، داعية هيئة الإعلام والاتصالات إلى الطلب من المؤسسات الإعلامية تكثيف حملات التوعية والالتزام الصارم بالوقاية وفكرة التعايش مع الوباء.

وسجلت وزارة الصحة العراقية 2281 إصابة جديدة، اليوم الخميس، و1695 حالة شفاء،  وحالة وفاة واحدة، ليرتفع عدد الإصابات الكلي إلى 86148، بينها 54316 حالة شفاء و3522 حالة وفاة.

سمحت اللجنة بإعادة افتتاح المولات التجارية مع الالتزام بالشروط الصحية الوقائية

 

في السياق، قال وكيل وزارة الصحة العراقية حازم الجميلي، إن اختبار لقاح لفيروس كورونا وصل إلى مراحله النهائية، مؤكدا أن توزيعه سيتم مباشرة بعد الانتهاء من الاختبارات.

وأشار في تصريح صحافي إلى أن منظمات دولية تشرف على اختبارات اللقاح من أجل توفيره لجهات عدة، مبينا أن سعر اللقاح سيكون مدعوما.

 

كما أكدت شركة تسويق الأدوية والمستلزمات الطبية العراقية وصول كميات كبيرة من دواء "أكتيمرا" الذي يستخدم في علاج بعض إصابات كورونا، موضحة في بيان، أنها قامت بتوزيع الكميات التي وصلت على دوائر الصحة في العاصمة بغداد وبقية المحافظات من أجل صرفها للحالات التي تحتاجها وفقا لتوصية من الفريق الطبي المختص لكل حالة.

وقال عضو لجنة الصحة في البرلمان العراقي غايب العميري، أمس الأربعاء، إن القرارات الحكومية في مواجهة جائحة كورونا لم تكن مدروسة، مبينا أن المستشفيات والدوائر الصحية تخلو من أبسط الخدمات بسبب الفساد والتقصير الحكومي.