روسيا تستعد لإنتاج كميات كبيرة من لقاح تجريبي لكورونا

16 يوليو 2020
الصورة
إنتاج جرعات من لقاح تجريبي لكورونا (Getty)

تعتزم موسكو إنتاج 30 مليون جرعة من لقاح تجريبي لمرض كورونا هذا العام، و تعمل أيضا على تصنيع 170 مليون جرعة أخرى في الخارج.

وانتهت هذا الأسبوع أول تجربة على البشر للقاح، وقد استمرت لمدة شهر وشملت 38 شخصا. وخلص الباحثون إلى أن اللقاح آمن للاستخدام وأدى إلى استجابة مناعية، رغم أن قوة هذه الاستجابة غير واضحة حتى الآن.

وقال  رئيس صندوق الثروة السيادية في روسيا كيريل ديمترييف لوكالة "رويترز"، إن تجربة المرحلة الثالثة الأكبر التي تشمل عدة آلاف من الأشخاص من المتوقع أن تبدأ في أغسطس/ آب.

وأضاف في مقابلة "نعتقد أنه بناء على النتائج الحالية ستتم الموافقة عليه في روسيا في أغسطس/آب وفي بعض الدول الأخرى في سبتمبر/أيلول... وهو ما يجعله على الأرجح أول لقاح تتم الموافقة عليه في العالم".

وقال ديمترييف إن تجارب المرحلة الثالثة ستجرى في الداخل وفي دولتين بالشرق الأوسط وستبدأ بعد انتهاء المرحلة الثانية التي تشمل 100 شخص في الثالث من أغسطس/ آب.

وقال في مؤتمر صحافي منفصل، إن روسيا تجري محادثات مع السعودية بشأن إجراء التجربة في المملكة وأيضا للمشاركة في عملية التصنيع. وقال لرويترز "ثمة شعور عام بأن ما يسمى بمناعة القطيع في روسيا تحتاج إلى تطعيم ما بين 40 و50 مليونا".

وتابع "لذلك نعتقد أننا سنكون في وضع جيد لإنتاج حوالي 30 مليون (جرعة محليا) هذا العام، وبعد ذلك يمكننا الانتهاء من عملية التطعيم العام المقبل".

وأوضح أن روسيا أبرمت اتفاقات تصنيع مع خمس دول أخرى ويمكن أن تنتج ما يصل إلى 170 مليون جرعة في الخارج هذا العام.

وامتنع عن تحديد مكان أو إعطاء أي تفاصيل عن السعر، لكنه قال إن دولا في أميركا اللاتينية والشرق الأوسط وأماكن أخرى عبرت عن اهتمامها باستيراد اللقاح.

ووفقا لمركز العمليات الروسي لمكافحة فيروس كورونا، فإن إجمالي الإصابات في البلاد بلغ 752797، سجلت بينها 11937 حالة وفاة، بعد تسجيل 167 وفاة جديدة خلال اليوم الماضي مقابل 156 في الإحصائية السابقة.

وذكر التقرير أن 8443 شخصا تماثلوا للشفاء خلال الـ24 ساعة الأخيرة لتصبح حصيلة المتعافين 531692 شخصا، في حين أن 24.1 في المائة من المصابين الجدد لم تظهر لديهم أعراض المرض.

(رويترز)