الجزائر: كورونا يخفض أسعار الأضاحي

09 يوليو 2020
الصورة
أسواق الجزائر ماشية (فاروق بيطاش/فررانس برس)

تعيش سوق الماشية في الجزائر ركوداً حاداً قبل عيد الأضحى، حيث أدى تفشي "فيروس كورونا" إلى غياب المشترين من الأسواق والنقاط المخصصة للبيع، التي اضطر أصحابها لغلقها بدءا من أول يوليو/ تموز الجاري، في وقت يتوقع فيه تجار انخفاض الأسعار جراء تراجع الطلب.
وفي ضاحية "الحراش"، المشهورة باسم "الإصطبلات الخمسة"، نسبةً لنقاط البيع، أبدى مربو وتجار الماشية تخوفهم من خروجهم في هذا الموسم بخسائر لا تعد ولا تحصى عوض الأرباح.
وعبر التاجر داودي عمار، في حديثه لـ"العربي الجديد"، عن قلقه من تراجع الطلب على شراء الأضاحي، موضحا أن "كمية ما تم نقله للبيع هذه السنة 300 رأس، بعد فتح الأسواق في منتصف يونيو/ حزيران الماضي، وما تم بيعه حتى اللحظة لا يتجاوز 30 رأسا من الخرفان والعجول، ما يعني أننا على أبواب موسم خسائر مالية باهظة".
وأضاف التاجر الجزائري أن "هذا العيد هو الأصعب الذي يمر على الموالين (مربي الماشية) منذ سنوات، حيث لم نشهد منذ 20 سنة ظروفا كالتي نشهدها هذه الأيام بسبب الأوضاع الصحية والمعيشية الصعبة التي أثرت على قدرة المواطنين الشرائية".

وفي السياق ذاته، كشف تاجر الماشية بوعلام بلوصيف، في حديثه لـ"العربي الجديد"، أن "أسعار الماشية انخفضت مقارنة بالسنوات الماضية الذي كانت فيها الأسعار مرتفعة بسبب دخول المضاربين للأسواق".
ويقول أحد مربي الماشية، ويدعى جمال عوادي، إنه في "السنة الماضية كان الزبائن يحجزون ويشترون قبل عيد الأضحى بشهر أو أكثر، أما اليوم فبالكاد نبيع 3 رؤوس في اليوم، رغم تخفيض الأسعار بنسبة 20% تقريبا".
وأضاف المتحدث نفسه لـ"العربي الجديد"، أن "مربي الماشية والتجار يعرضون على المشترين البيع بالتقسيط ولا يوجد تجاوب". وتحوز الجزائر على 26 مليون رأس من المواشي بمختلف أنواعها، حسب بيانات رسمية.
من جانبه، أكد رئيس فدرالية مربي الماشية، مدروة بلقاسم، أن "أسعار الأغنام الخاصة بعيد الأضحى ستكون مستقرة ولن يتجاوز سعرها 50 ألف دينار (396 دولارا)".
وأرجع بلقاسم، في حديث لـ"العربي الجديد"، هذا الاستقرار في الأسعار "لرغبة الموالين في استرجاع الخسائر التي تسبب بها الحجر الصحي بعد تراجع نسبة مبيعاتهم إلى أكثر من 80 بالمائة بسبب غلق الأسواق، وما صاحبه من تأجيل للعديد من المناسبات والأفراح التي كانت تستهلك عددا كبيرا من المواشي".
وحول بدائل الموالين في ظل غلق أسواق الماشية، قال رئيس فدرالية مربي الماشية إن "الفدرالية ستبحث مع وزيري التجارة والزراعة الطرق الأكثر أمنا وسلامة لبيع المواشي في ظل تفشي كورونا".