استطلاع: ماكرون سيتفوّق على لوبان بالجولة الأولى للانتخابات الرئاسية

استطلاع: ماكرون سيتفوّق على لوبان بالجولة الأولى للانتخابات الرئاسية

باريس
العربي الجديد
09 مارس 2017
+ الخط -





أظهر استطلاع للرأي، اليوم الخميس، أنّ مرشح تيار الوسط في انتخابات الرئاسة الفرنسية، إيمانويل ماكرون، سيتفوّق على مرشحة اليمين المتطرف، مارين لوبان، في الجولة الأولى من الانتخابات،  ليفوز عليها مجدّداً في جولة الإعادة، في وقتٍ تعّهد فيه بتعيين امرأة رئيسة للوزراء في حال انتخابه.

وجاء في الاستطلاع، الذي أجرته مؤسسة "هاريس إنترأكتيف"، وأوردته "رويترز"، أنّ ماكرون سيحصل على 26 % من الأصوات في الجولة الأولى، والمقررة في 23 أبريل/ نيسان المقبل، مقابل 25 % لصالح لوبان.

وهذا ثاني استطلاع تشير نتائجه إلى تفوق وزير الاقتصاد السابق في الجولة الأولى، ومرشح حركة "ماضون قُدُماً" للانتخابات.

وفي حين لم تتغيّر نقاط لوبان عن المرة الأخيرة التي أجري فيها الاستطلاع قبل أسبوعين، قفز ماكرون ست نقاط في المائة، بعد أن كشف النقاب عن برنامج حملته، وبعد أن نال تأييد زعيم حزب "موديم" السياسي الفرنسي المخضرم، فرانسوا بايرو، المنتمي إلى تيار الوسط.

وكان رئيس بلدية باريس السابق، برتراند دولانوي قد أعلن، أمس الأربعاء، تأييده لماكرون، بعد انضمام اليميني، رونو دوتروي، وزير جاك شيراك السابق والمدافع عن الليبرالية، ثم الأمين العام السابق للحزب الشيوعي الفرنسي الأسبق، روبرت هو، وأيضاً الإيكولوجي، كوهن بانديت.

كما بيّن الاستطلاع أنّ المرشح المحافظ ورئيس الوزراء السابق، فرانسوا فيون، وهو يكافح للتغلّب على مزاعم بأنّ أفراداً من عائلته حصلوا على أموال عامة نظير أعمال لم يقوموا بها في واقع الأمر، سيخرج من السباق.

وأشار الاستطلاع إلى أنّ فيون لن يحصل إلا على 20 % في الجولة الأولى، ليقلّ نقطة واحدة عمّا حصل عليه قبل أسبوعين.

وأظهر الاستطلاع أيضاً أنّ ماكرون سيفوز في جولة الإعادة المقرّرة في 7 مايو/ أيار بنسبة 65 %، مقابل 35 % لمارين لوبان مرشحة "الجبهة الوطنية".

على صعيد آخر، أعرب ماكرون، أمس الأربعاء، في اليوم العالمي للمرأة، عن "تمنيه" تعيين امرأة رئيسة للوزراء في حال انتخابه.

وردّاً على سؤال من أحد المشاركين في اجتماع عام في باريس، حيال رغبته في تسمية امرأة، قال ماكرون وفق ما أوردت "رويترز"، "لأكون صادقاً، من السهل جدّاً قول ذلك اليوم، ولكنّني تحدثت مع آخرين، بدءاً من الرجال، ولكن هذه إلى حدٍّ ما رغبتي".

وأضاف "لم تكن هناك إلا تجربة واحدة في فرنسا، شخصية بارزة، إديث كريسون (1991-1992)، والتي لم تكن حياتها سهلة، لأنّ الوضع السياسي كان صعباً جداً. أنا لن أختار رئيسة وزراء لأنّها امرأة. سأختار رئيس وزراء قادراً بشكل أكبر، بقدر الإمكان، مع التمنّي والرغبة بأن تكون أيضاً امرأة. ولن أكشف عن أسماء".

ويبلغ عدد من يخوض السباق الرئاسي في فرنسا، 16 مرشحاً "صغيراً"، إلى جانب المرشحين "الكبار" الخمسة، وهم، إلى جانب لوبان وفيون وماكرون؛ مرشح الحزب الاشتراكي بونوا هامون، ومرشح اليسار الراديكالي جان-لوك ميلانشون.



ذات صلة

الصورة

منوعات وميديا

ثلاثة رؤساء وعشرة رؤساء وزراء وملك، بينهم أربعة عرب، على قائمة أهداف تقنية "بيغاسوس" التي طورتها المجموعة الإسرائيلية "أن إس أو" وتبيعها لزبائنها من حكومات العالم.
الصورة

منوعات وميديا

أعلنت النيابة العامة في باريس، اليوم الثلاثاء، فتح تحقيق حول ما كشفته تقارير إعلامية بشأن التجسس على صحافيين فرنسيين جرى اختراق هواتفهم عبر برنامج "بيغاسوس" الذي طورته مجموعة "أن إس أو" الإسرائيلية لصالح الدولة المغربية التي نفت الأمر.
الصورة
مظاهرة في فرنسا ضد اليمين المتطرف (العربي الجديد)

سياسة

تظاهر عشرات الآلاف في أنحاء فرنسا، اليوم السبت، في مسيرة دعت إليها قوى اليسار ونشطاء البيئة والنقابات العمالية والطلاب، لتكون أكبر تظاهرة معارضة في فرنسا، بعد عام ونصف من أزمة صحية حدّت بشدة من حرية التظاهر.
الصورة

سياسة

أعلن القضاء الفرنسي، مساء الأربعاء، أنّ الشاب الذي صفع الرئيس إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، خلال زيارة إلى جنوب شرق البلاد ستتمّ محاكمته، اليوم الخميس، وفقاً لنظام "المثول الفوري" الذي يضمن تسريع إجراءات المحاكمة ولا سيّما في حالات الجنح المتلبّس بها.

المساهمون