المصمّمون يطلقون أزياء 2018... اختلاف بنوع القماش وإجماع على "الإكسسوار"

20 يوليو 2017
الصورة
جاكيت "جينز" خارجة عن المألوف (فكتور بويكو/ Getty)
+ الخط -
يعتبر شهر يوليو/ تموز، هو الشهر الفاصل بين موضة فصلي الصيف والشتاء. إذ تعرض دور الموضة العالمية، والمنصات العالمية، أبرز خطوط وموديلات السنة المقبلة. ولا يتأخر مصممو الأزياء العرب والأجانب عن طرح موضة الشتاء في عز الصيف. 

قبل أسبوع، ازدحمت الفنادق ودور الأزياء العالمية بمجموعة من الألوان والأزياء، الخاصة بالموسم المقبل، بين العاصمة الفرنسية باريس، وروما، وحتى بيروت، وتقاطعت الموديلات، بين مصمم وآخر.

كان التباين واضحاً بين التصاميم العربية، وبعض النماذج لتصاميم أوروبية. لكن الجامع بين النوعين، كان الأكسسوار الذي جمع بين المصممين، والذي اتّخذ حيزاً هاماً من مجموعات كبار دور الأزياء في العالم. الصدمة الحقيقيّة كانت في اتجاه دار "دولتشي أند غابانا" إلى عالم البلاستيك والنايلون في بعض التصاميم التي بدت خارجة عن المألوف العام لخطوط الموضة. وردَّد بعض المتابعين أنّه كان بامكان الدار الشهيرة استبدال هذه الموديلات بأقمشة شفافة تتماشى مع التصميم عموماً لأنها غير عملية.

"دولتشي أند غابانا"
قدّمت دار "دولتشي أند غابانا" مجموعة لأبرز خطوط الموضة للشتاء القادم. وأظهرت التعليقات في صفوف المتابعين الصدمة لهذا الموسم. فكانت باقة من الصيحات الغريبة والتي رأيناها في المحلات العادية، تلك التي يرتديها الناس عموماً، فأثناء عرض أزياء دولتشي آند غابانا، لم تستعن دار الأزياء العريقة هذا الموسم، بأي من عارضات الأزياء المحترفات، واعتمدت على الشخصيات العادية، المعروفة في عالم الموضة العالمية كلانا الساحلي وكريستينا بازان.

كان لافتًا، جاكيت الجينز الذي يظهر الجهة الخلفية من القطعة في عودة إلى منتصف التسعينيات، أو الياقات المقلوبة على جهة الوسط أو من أسفل إلى أعلى. إضافة إلى الجاكيت الفضفاض المصنوع من البلاستيك الشفاف، ومجموعة لا بأس بها من الفساتين القصيرة الشفافة، الأقرب الى اللانجري، إضافة إلى المعاطف الطويلة والفضفاضة للغاية، والتي تم تنسيقها مع قفازات كبيرة من الفراء، وأحذية تأخذ أشكال حيوانات مجسمة من الفراء أيضاً.

صيحة المعاطف في عرض أزياء "دولتشي آند غابانا" لم تقف عند هذا الحد، بل وصلت إلى المعاطف المزينة بالريش، ولا بد من أن نذكر أن بعض قطع أزياء المجموعة الجديدة لشتاء 2018 كانت تتكون من قصاصات الأقمشة.



زهير مراد
شارك المصمم اللبناني، زهير مراد، في أسبوع الموضة الباريسي. وفي وقت انتقد البعض خط مراد هذه السنة في مجموعة الشتاء التي قدمها. وردد آخرون، أن المجموعة لم تكن على قدر التوقعات. تميز العرض باحتوائه على بافة منوعة من الفساتين، احتوت على الخطوط اللامعة.

كما اختار مراد الريش إلى جانب الحزام الكلاسيكي في المجموعة الجديدة، أما الألوان، فامتزجت بين الأسود، والأبيض والبنفسجي والبيج، ولم يغب هذا الموسم نوع القماش الرقيق على الرغم من أن المجموعة للشتاء. وغلب "الدانتيل" والـ"شيفون" المُطرز بعناية لجهة الأكمام والصدور.




جورج حبيقة
يعود المصمم اللبناني، جورج حبيقة، هذه المرة من العاصمة الفرنسية باريس. ويعمد إلى تقديم موديلات مختلفة في الأزياء الخاصة بموسم الشتاء القادم. أسئلة كثيرة يطرحها جورج حبيقة، من خلال تصاميم اعتمد فيها على التطريز الواضح، وقماش الأزهار. يقول جورج حبيقة عن مجموعته الجديدة إنه يركز فيها على خيوط جديدة تتعلق بأناقة المرأة في تفاصيل تحاكي القوام.

"النعومة" هي العنوان العام، وهي أبرز ما تميز به خط حبيقة في "هوت كوتور" للشتاء القادم، فكان "السليب" والـ " كاب" والسترات الطويلة من الخلف والقصيرة من الأمام، ميزة إضافية للعرض، وأظهرت بعض الموديلات التطريز واضحاً.






إيلي صعب
شدّد الحاضرون لعرض أزياء المصمم اللبناني، إيلي صعب، في باريس، على فرادة العرض، والرقي الواضح في تصميم وتنفيذ الأزياء التي قدمها صعب لشتاء 2018.

خيال صعب في هذه المجموعة يتفوق مجدداً على بعض العروض التي قدمها في وقت سابق، وأسئلة كثيرة بالإمكان الإجابة عنها من خلال صعب نفسه، والذي يؤكد على حضور الخيال، المستوحى من أجواء "ملوكية" واضحة في مجموعة كبيرة من الفساتين التي شاهدها الناس في العصور الوسطى. وكل ذلك معروض بقطعة واحدة، في عز الشتاء، ولم تغب عنها مجموعة من الأكسسوار المليئة بالتطريز اليدوي الدقيق، والتي منحت الإطلالات مزيداً من الجمال في المشهد والزيّ نفسه، اعتماداً على الأقراط الطويلة، والغرابة في بعضها المستعمل على الشعر.





الملابس الجاهزة
لا يعتبر سوق الملابس الجاهزة أقل اهتماماً من قبل المتابعين، عن سوق الخياطة أو "هوت كوتور" والذي يحظى باهتمام لا يقتصر على النساء، بل نجده في معظم دور الأزياء وحتى المحلات التجارية التي تستنسخ بعض الأنواع من التصاميم وتضعه في خانة الجديد. في العاصمة البريطانية، عُرضت قبل أسبوع مجموعة من أزياء "توب شوب" ضمن أسبوع الموضة في لندن لخريف وشتاء 2017 -2018، وضمّ العرض باقة متنوعة من الملابس.
بين الأزياء الخاصة بالسهرة، وعدد من المعاطف، و"بلوفرات" فضفاضة تناسب أجواء الشتاء البارد والقارس، خرج الحاضرون بعبارة ستجد كل شيء خاص بالموضة في عرض "توب شوب"، ولو أن بعض الموديلات تتميز عن غيرها من حيث نوعية الأقمشة، إلى جانب القميص الطويل، المُنقسم إلى طبقات ثم تأتي السراويل الواسعة، والمعاطف المزينة بالفراء التي أصبحت موضة مجانية لا يمكن إخفاؤها.

المساهمون