ختام "أستانة 12".. تأكيد على اتفاق إدلب وفشل في ملف اللجنة الدستورية

جلال بكور
26 ابريل 2019
+ الخط -



اختتمت، اليوم الجمعة، الجولة الـ12 من مباحثات أستانة حول سورية، دون الاتفاق على تشكيل اللجنة الدستورية السورية.

وجاء في البيان الختامي من الدول الضامنة للمحادثات (روسيا، تركيا، إيران) أن الدول الضامنة تؤكد على "وحدة الأراضي السورية، وتدين القرار الأميركي بشأن الجولان السوري".

وأوضح البيان الختامي أن الدول الضامنة تطالب المجتمع الدولي بـ"المساعدة في إنهاء ملف الصراع في سورية، واتفقت على إيصال المساعدات الإنسانية لجميع الأراضي السورية دون استثناء".

وأضاف البيان أن "الدول الضامنة اتفقت على إجراء العملية السياسية في سورية بقيادة دمشق ورعاية أممية، كما اتفقوا على ضرورة التنفيذ الكامل للاتفاقيات في إدلب، والعمل على الحد من سيطرة "هيئة تحرير الشام" على إدلب".

من جانبه، أعلن المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية ألكسندر لافرينتيف، فشل المشاركين في الجولة الـ12 للمفاوضات بصيغة أستانة حول سورية في التوصل لاتفاق على تشكيل اللجنة الدستورية السورية.

ذات صلة

الصورة
وقفة في إدلب في ذكرى مجزرة خان شيخون (العربي الجديد)

سياسة

نظم عشرات الناشطين والمدنيين، اليوم الأحد، وقفة احتجاجية وسط مدينة إدلب، شمالي غرب سورية، في الذكرى الرابعة لمجزرة الكيميائي التي شهدتها مدينة خان شيخون لتذكير العالم بالمجزرة التي ارتكبها النظام السوري بحق المدنيين.
الصورة
احتفالات (العربي الجديد)

مجتمع

احتفل الآشوريون والسريان في سورية، أمس الخميس، بواحد من أقدم الأعياد التي عرفتها البشرية، وهو عيد "أكيتو"، الذي يصادف مطلع شهر إبريل/ نيسان الذي يُعرف بشهر السعادة.
الصورة
مسلسل دنيا- العربي الجديد

مجتمع

مسلسل كرتوني كندي بطلته الطفلة السورية "دنيا" يعيد تجسيد رحلة اللجوء من حلب وصولاً إلى كندا، بكلّ مآسيها وانشغالات أشخاصها. المسلسل فرنسي اللغة، سيبث بالإنكليزية والعربية لاحقاً.
الصورة
أم عبدو (العربي الجديد)

مجتمع

تعاني السورية "أمّ عبدو" من صعوبات الحياة بعدما فقدت ستة من أولادها خلال الثورة السورية. وبعد عشر سنوات خلت، تعيش هذه الأم المكلومة اليوم على أمل النصر على النظام وتحقيق حلم الحرية والكرامة.