شارع باسم العراقية فطيم الشمري... قاومت مسلحي "داعش" فقتلوها

شارع باسم العراقية فطيم الشمري... قاومت مسلحي "داعش" فقتلوها

08 مارس 2021
الصورة
شارع العراقية فطيم الشمري في مدينة البعاج (فيسبوك)
+ الخط -

بمناسبة يوم المرأة العالمي، أطلقت السلطات المحلية في محافظة نينوى شمالي العراق، على أحد الشوارع الرئيسية في مدينة البعاج، اسم العراقية فطيم محسن العجرش الشمري، والتي قُتلت خلال مواجهة مع مسلحي تنظيم "داعش" الذين اقتحموا منزلها في عام 2014، بعدما قتلت أحدهم وأصابت آخرين.

وتمثّل فطيم الشمري، واحدة من قصص العراقيات اللواتي واجهن التنظيم الإرهابي، إذ اقتحم مسلحوه قرية "المرة" التابعة لناحية ربيعة ضمن مدينة البعاج غربي الموصل، في 9 يناير/كانون الثاني 2014، وقاموا باقتحام عدد من المنازل، واقتياد عدد من الرجال بتهم التعاون أو الانتساب للقوات الأمنية، وأثناء اقتحام منزلها لاقتياد شقيقها، قامت فطيم بمواجهة المسلحين، فقتلت أحدهم وأصابت آخرين، قبل أن يتم قتلها، ونجا شقيقها بعد انسحابهم من المكان.

وقال مسؤول محلي في مدينة البعاج، في اتصال هاتفي مع "العربي الجديد"، إنه "تمّت تسمية أحد الشوارع الرئيسية باسم الراحلة فطيم الشمري تخليداً لها"، معتبراً أنّ "ما قامت به ملهم، وبطولي في مواجهة التنظيم الوحشي الذي بث الخوف في نفوس المدنيين، وإطلاق اسمها على  الشارع بمثابة تذكير للسكان، ولزوار المدينة بما فعلته".

بمناسبة #اليوم_العالمي_للمرأة علينا ان نستذكر الشهيدة فطيم محسن العجرش التي أهانت الإرهاب، الشهيدة فطيم العجرش لمن لا...

Posted by ‎البعاج نينوى‎ on Sunday, 7 March 2021

وأكد الناشط في محافظة نينوى، محمد الحديدي، لـ"العربي الجديد"، أنّ القرار "خطوة ملهمة للمجتمع. ما فعلته فطيم تكرر لاحقا في مدن عراقية أخرى، ففي صلاح الدين هناك العراقية أمية الجبارة، وفي الأنبار أم أحمد القيسي، وهن أمثلة عن بطولات وتضحيات، لذا يمكن القول إن الوقت حان لإبراز تلك القصص لتصحيح كثير من المفاهيم الخاطئة التي اتهم بها سكان المدن التي احتلها تنظيم داعش، وإبراز دور النساء في مواجهته".

وقال سعد العبيد، وهو أحد وجهاء مدينة الموصل، لـ"العربي الجديد"، إنه "ينبغي تعميم الأمر في مدن أخرى، وتسمية شوارع ومدارس ومؤسسات بأسماء البطلات اللواتي قدمن الكثير. تسمية الأماكن والشوارع بأسماء الرجال فقط تعد تفكيرا قاصرا. قصة الشمري أشعلت الحماس في نفوس رجال القرية لمواجهة التنظيم، وهذا ما يجب أن يعرفه الجميع".

المساهمون