ماكرون: فرنسا ستتعاون مع أميركا بشأن برنامج إيران النووي والوضع في لبنان

25 يناير 2021
الصورة
بايدن أبلغ ماكرون رغبته في تعزيز العلاقات الثنائية مع فرنسا "حليفتنا الأقدم" (فرانس برس)
+ الخط -

ذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يوم الأحد، أنّ بلاده ستتعاون مع الولايات المتحدة بشأن البرنامج النووي الإيراني والوضع في لبنان.

وجاء ذلك خلال أول محادثة هاتفية له مع الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن.

وقال ماكرون إنه لاحظ تقارباً كبيراً مع بايدن في وجهات النظر، ولا سيما إزاء جائحة فيروس كورونا وقضايا الأمن الدولي. وأضاف أنّ البلدين سيتعاونان في مجال الصحة في إطار منظمة الصحة العالمية، وخصوصاً في ما يتعلق بدعم الدول الأكثر تضرراً من الجائحة.

وقالت أوساط ماكرون إنّ محادثة "العمل" هذه التي جرت بالإنكليزية، كانت "ودّية" واستمرت ساعة.

من جهته، قال البيت الأبيض إنّ بايدن أبلغ ماكرون "رغبته في تعزيز العلاقات الثنائية" مع فرنسا "حليفتنا الأقدم"، لكن أيضاً "العلاقة عبر الأطلسي"، من خلال "الناتو وشراكة الولايات المتحدة مع الاتحاد الأوروبي".

وكان ماكرون قد رحّب، الأربعاء، في يوم تنصيب بايدن، بقرار واشنطن إعادة العمل باتفاق باريس للمناخ والعودة إلى منظمة الصحة العالمية، بعد أعوام من القطيعة في عهد الرئيس دونالد ترامب.

(رويترز، فرانس برس)

المساهمون