قصف جوي مكثّف يستهدف مواقع للمليشيات الإيرانية شرقي سورية

21 نوفمبر 2020
الصورة
تعتبر البوكمال من أكبر مقرات إيران داخل سورية (Getty)
+ الخط -

استهدفت طائرات حربية مجهولة، مساء اليوم السبت، مواقع للمليشيات المدعومة من إيران، شرقي سورية، بأكثر من 10 ضربات جوية، وشوهدت سيارات إسعاف تصل إلى المنطقة المستهدفة.

وقال الناشط جاسم عليان، لـ"العربي الجديد"، إنّ الطائرات استهدفت مواقع المليشيات الإيرانية الواقعة غربي مدينة البوكمال، قرب الحدود العراقية - السورية، بأكثر من 10 ضربات جوية.

وأوضح أنّ سيارات إسعاف وصلت إلى المنطقة التي استهدفتها الضربات الجوية، وسط أنباء عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف العسكريين.

وأضاف أنّ هناك العديد من المواقع العسكرية التابعة للمليشيات الإيرانية، ومن أبرزها "الحرس الثوري" و"زينبيون"، في المنطقة المستهدفة.

ويوم الأربعاء الفائت، استهدفت طائرات تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي مواقع لـ"الوحدة 840" التابعة لـ"فيلق القدس" الإيراني في محيط محافظتي دمشق والقنيطرة، وأسفرت الضربات عن سقوط ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى، بحسب وكالة أنباء النظام السوري الرسمية "سانا".

 

وتنتشر العديد من المليشيات المدعومة من إيران والموالية للنظام السوري ومن أبرزها "الحرس الثوري" الإيراني و"فاطميون" و"زينبيون"، في محيط مدينتي الميادين والبوكمال في ريف دير الزور.  وكانت مواقعها قد تعرّضت لقصف من التحالف وجيش الاحتلال الإسرائيلي في وقت سابق، ما خلّف قتلى وجرحى في صفوف مقاتليها، وحدّ من تحركاتها نهاراً.

وتعتبر مدينة البوكمال، الواقعة على الحدود العراقية السورية، من أكبر مقرات إيران داخل الأراضي السورية، وتشهد عمليات تشييع وتجنيد للشبان في المليشيات الإيرانية الذين يقبلون على الانضمام إليها هرباً من الخدمة في مناطق قوات النظام، فضلاً عن رواتبها المغرية بالنسبة إليهم، والتي تصل إلى نحو 200 دولار شهرياً.

المساهمون