بايدن يعزّز فوزه بعد فرز أصوات طالبت به حملة ترامب في ويسكونسن

28 نوفمبر 2020
الصورة
يتقدم بايدن بأكثر من ستة ملايين في التصويت الشعبي (Getty)
+ الخط -

انتهت إعادة فرز الأصوات التي طالبت بها حملة الرئيس الأميركي دونالد ترامب في ميلووكي، أكبر مقاطعة بولاية ويسكونسن، بحصول الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن على المزيد من الأصوات.

فبعد إعادة فرز ما يقرب من 460 ألف صوت في ميلووكي، بات الفارق بين الاثنين 132 صوتاً إضافياً لصالح بايدن. وفي المجمل حصل بايدن على 257 صوتاً إضافياً مقابل 125 صوتاً لترامب.

وكانت حملة ترامب قد طالبت بإعادة الفرز في اثنتين من أكبر مقاطعات ويسكونسن من حيث عدد السكان، وهما مقاطعتان تميلان للحزب الديمقراطي، وذلك بعدما خسر الولاية بأكثر من 20 ألف صوت.

وستتكلف حملة ترامب ثلاثة ملايين دولار نظير عملية إعادة الفرز في المقاطعتين. ومن المتوقع أن تنتهي مقاطعة دين من إعادة فرز الأصوات غداً الأحد.

وعلى مستوى الولايات المتحدة، فاز بايدن بانتخابات الرئاسة التي أجريت في الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني بأغلبية 306 من أصوات المجمع الانتخابي، وهو ما يزيد كثيراً عن الأصوات اللازمة للفوز بالرئاسة وعددها 270، فيما حصل ترامب على 232 صوتاً.

ويتقدم بايدن أيضاً بأكثر من ستة ملايين في التصويت الشعبي.

وبعد انتهاء إعادة الفرز، قال كاتب العدل بالمقاطعة جورج كريستنسون: "توضح إعادة الفرز ما نعرفه بالفعل، وهو أن الانتخابات في ميلووكي نزيهة وشفافة ودقيقة وسليمة".

ولا يزال من المتوقع أن تطعن حملة ترامب بالنتيجة الإجمالية في ولاية ويسكونسن، لكن الوقت يمرّ. ومن المقرَّر أن تصدّق الولاية على نتيجتها الرئاسية يوم الثلاثاء.

(رويترز)

المساهمون