السودان.. مقتل وإصابة 17 شخصاً في تفلتات أمنية بولاية البحر الأحمر

السودان.. مقتل وإصابة 17 شخصاً في تفلتات أمنية بولاية البحر الأحمر

08 يوليو 2021
الشرطة تعاملت مع المهاجمين وأطلقت عليهم الغاز المسيل للدموع (الأناضول)
+ الخط -

قالت السلطات الأمنية في ولاية البحر الأحمر، شرقيّ السودان، إنّ 3 أشخاص قُتلوا، وأُصيب 14 آخرون، قبل أمس الثلاثاء، في تفلتات أمنية بمدينة بورتسودان، مركز الولاية والميناء الرئيس للبلاد.

وذكر بيان صادر عن اللجنة الأمنية في ولاية البحر الأحمر، اطلع عليه "العربي الجديد"، أنّ الأحداث وقعت في حيّ الميرغنية جنوبي الولاية، حينما هجمت مجموعة متفلتين معروفين باسم "النيقرز" على منازل في الحيّ.

وأضاف البيان أنّ "الشرطة، فور تلقيها المعلومات، هرعت إلى موقع الحدث، وتعاملت مع المتفلتين، وأطلقت عليهم الغاز المسيل للدموع وطاردتهم، قبل أن تتمكن من توقيف 6 أشخاص من المجموعة، وفق الإجراءات القانونية".  

وتابع البيان، أنّ وتيرة الأحداث تصاعدت بعد ذلك، ورصدت الشرطة إطلاق أعيرة نارية من داخل بعض المربعات، و"على الفور قامت الشرطة بتعزيزات من قوات مشتركة للتعامل الحاسم والسريع وفق الإجراءات القانونية".

وكشف البيان عن إلقاء القبض على 2 من المتهمين بحوزتهم أسلحة نارية، ودونت بلاغات بحقهم بموجب قانون الأسلحة والذخائر.

وعبّرت اللجنة الأمنية عن أسفها لنتيجة التفلتات بوفاة الأشخاص الثلاثة بأعيرة نارية وإصابة 14 بإصابات متفاوتة، مؤكدة أنها دوّنت بلاغات تحت المادة الـ 130 من القانون الجنائي بخصوص القتل العمد.

ومنذ عام 2019 شهدت مدينة بورتسودان أحداث عنف قبلي لثلاث مرات، أدت إلى مقتل وجرح العشرات.

وكان محتجون قد أغلقوا الأربعاء، لليوم الثالث على التوالي، الطريق القومي الرابط بين المدينة والعاصمة الخرطوم، وذلك للضغط على الحكومة المركزية لتنفيذ عدد من المطالب الخاصة بإقليم شرق السودان.

المساهمون