التوقيع على اتفاقية تعاون أمني بين قطر والحكومة الليبية

26 أكتوبر 2020
الصورة
أمير قطر خلال استقبال باشاغا وسيالة اليوم (قنا)
+ الخط -

استقبل أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الاثنين، في مكتبه بالديوان الأميري، صباح اليوم، وزيري الخارجية والداخلية بحكومة الوفاق الليبية، محمد الطاهر سيالة، وفتحي باشاغا.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية "قنا"، أنه جرى خلال المقابلة استعراض علاقات التعاون بين قطر وليبيا والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها، إضافة إلى مناقشة آخر تطورات الأوضاع في ليبيا.

وكان رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري، الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني، قد شهد، بحضور وزيري الخارجية والداخلية في حكومة الوفاق الليبية، التوقيع على مذكرة تفاهم في مجال التعاون الأمني بين وزارتي الداخلية في البلدين تهدف إلى تعزيز التعاون في المجال الأمني بما يخدم مصلحة البلدين.

وكانت دولة قطر قد رحبت بتوصل وفدي المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب المشاركين في الحوار الليبي في مدينة بوزنيقة المغربية، إلى تفاهمات شاملة حول ضوابط وآليات ومعايير اختيار شاغلي المناصب القيادية للمؤسسات السيادية المنصوص عليها في المادة 15 من اتفاق الصخيرات. 

وعبرت وزارة الخارجية القطرية، في بيان أصدرته الأربعاء الماضي، "عن تطلع دولة قطر إلى أن تسهم هذه التفاهمات في دعم جهود الحل السياسي في ليبيا وإعادة بناء الدولة بما يحفظ حقوق الشعب الليبي وسيادة القانون".

وجددت وزارة الخارجية دعم دولة قطر لاتفاق (الصخيرات) ودعت كافة الأشقاء الليبيين لإعلاء المصلحة الوطنية والتمسك بالحوار دون إقصاء لأي من مكونات المجتمع الليبي وصولا إلى التسوية السياسية الشاملة التي تحفظ لليبيا سيادتها ووحدة أراضيها، وتحقق تطلعات شعبها في الأمن والاستقرار.

دلالات

المساهمون