الاحتلال يفرج عن الناشط مجد كيال وشقيقه ورد بعد اعتقالهما لساعات

حيفا
ناهد درباس
08 ديسمبر 2020
+ الخط -

أفرجت شرطة الاحتلال الإسرائيلي عن الكاتب الفلسطيني والناشط مجد كيال (30 عاماً) وشقيقه ورد كيال (25 عاماً)، مساء اليوم الثلاثاء، بعد اعتقالهما لساعات والتحقيق معهما. وكانت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية وجهاز المخابرات، قد داهمت الساعة السادسة من صباح اليوم، منزل الناشطين السياسيين في مدينة حيفا.

وفتشت الشرطة منزل  العائلة وعاثت بمحتوياته، كما قامت باعتقال الكاتب مجد كيال من منزله، بعد أن فتشت غرفته وهددت والدته باعتقالها إذا لم تتصل بابنها ورد، الذي لم يكن موجوداً هناك بدوره.

وقالت سهير بدارنة، والدة مجد وورد كيال، لـ"العربي الجديد": "في الساعة السادسة صباحاً  قرعت الشرطة الإسرائيلية باب منزلنا، وظننت أنه ابني ورد لأنه لم يكن في البيت، وعندما فتحت الباب، وجدت 20 شخصاً من رجال المخابرات والشرطة الإسرائيلية".

وأضافت "أخذوني جانباً، وطلبوا مني ألا أتحدث مع أحد وألا أتصل بالهاتف، وسألتهم هل معكم أمر تفتيش، فقالوا لي هذا لا يعنيكِ، وبعدها دخل إلى غرفة مجد أربعة أفراد من الشرطة وأغلقوا الباب، ومن ثم قاموا بنبش الغرفة وأخذوا الهواتف". وأوضحت بدرانة أنّ هؤلاء منعوها من التحدث مع مجد، وحتى من الدخول إلى الحمام. 

وفي السياق، قالت المحامية أفنان خليفة، لـ"العربي الجديد"، إنّ "شرطة حيفا تحقق مع الناشطين الفلسطينيين، مشيرة إلى أن السلطات الإسرائيلية تدعي أن ورد يتواصل مع دولة عدوة، وله علاقة بشخص لبناني". 

وأضافت "أما مجد، فلا أعرف إلى الآن التهم المنسوبة إليه، وما هو سبب اعتقاله، وذلك لأنني لم أتواصل معه حتى الآن".

الجدير ذكره أن مجد كيال صحافي وروائي فلسطيني من حيفا، وقد أصدر رواية "مأساة السيد مطر" (2015)، ومجموعة قصصية بعنوان "الموت في حيفا" (2019)، وألّف أغاني أطفال لألبوم "قلبي غابة" (2016). 

 كما صدرت لمجد أيضاً دراسة بعنوان "كيف يتغيّر النظام الصهيونيّ؟" عن مركز "مسارات"، بالإضافة إلى كتابته كلمات ألبوم "أحلى من برلين" للفنان فرج سليمان، الذي صدر قبل يومين.

ذات صلة

الصورة
اعتصام مصابي انتفاضة الأقصى أمام مقر الحكومة الفلسطينية (العربي الجديد)

مجتمع

طالب جرحى انتفاضة الأقصى، التي بدأت عام 2000، الحكومة الفلسطينية بتصويب أوضاعهم، وتحسين الخدمات التي تُقدم لهم، ورفع رواتبهم التي يقل أعلاها عن معدل الحد الأدنى للأجور البالغ 400 دولار.
الصورة
تضامن فلسطيني مع فادي عليان حارس الأقصى وإقامة صلاة الجكعة قرب منزله الذي هدمه الاحتلال الإسرائيلي (فيسبوك)

مجتمع

في محيط ما كان مسكناً يؤوي عائلة حارس المسجد الأقصى المبارك، فادي عليان، تجمعت حشود من المواطنين اليوم الجمعة، لتقيم الصلاة قرب أنقاض وركام المسكن ببلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، في رسالة لتعزيز صمود العائلة في وجه ممارسات الاحتلال الإسرائيلي.
الصورة
تظاهرة جمعة الغضب(العربي الجيديد)

مجتمع

اعتدت عناصر من الشرطة الإسرائيلية على متظاهرين في "جمعة الغضب 7" في بلدية أم الفحم، بشكل وحشي، ما أدى إلى تسجيل اعتقالات وإصابات في صفوفهم.
الصورة
إنتاج بديل تحلية للسكر التقليدي في قطاع غزة (عبد الحكيم أبو رياش)

مجتمع

دفع الحصار المفروض على قطاع غزة ثلاث رياديات فلسطينيات إلى إنتاج بديل للسكر التقليدي لمرضى السكري والأشخاص الراغبين في عدم استخدام السكر باستخدام عشبة "ستيفيا" الاستوائية التي يقمن بزراعتها في دفيئة مخصصة داخل أحد المنازل بمدينة رفح في جنوب قطاع غزة

المساهمون