مظاهرة حب عربية إلى #الشعب_المصري لموقفه من محمد رمضان

24 نوفمبر 2020
+ الخط -

تحت وسم #الشعب_المصري، شهدت مواقع التواصل الاجتماعي مظاهرة حب وتحية للشعب المصري من المغردين العرب، على خلفية موقفه من الممثل محمد رمضان، بعد ظهوره الأخير في مدينة دبي الإماراتية، بصحبة فنانين من الكيان الصهيوني. ووصل الوسم، لقمة قائمة الأكثر تداولاً المصرية.

كتب حساب باسم اعمل عبيط: "بس عاش بجد #الشعب_المصري، فعلا الكبير كبير مهما صغر حجم من يديرون شؤونه مؤقتا، وللمرة الألف زي ما بيقول السرسجي، من ينفقوا على الإعلام الهزوء الموجه يجدوا أن أموالهم ضاعت هباء، لتغيير فكر الشعب واذ فجاءة يجدوا عقول جبارة وفكر مستنير، وشعب لايحدوا عن الحق والحقيقة أبدا ولايبيع مبادئه".

 

وشارك ماجد الزبدة: "بما من إيجابيات الفعل القبيح الذي قام به الممثل المتصهين #محمد_رمضان، بالتقاطه صوراً مع شخصيات صهيونية في #دبي، أنه أثبت أن #الشعب_المصري في غالبيته لا زال يرى كيان #اسرائيل عدواً، ولا يتقبّل أي تطبيع معه مهما كانت المبررات. الشعب المصري رغم معاناته وابتلائه أثبت لا زال ينبض بالحياة".

وكتبت لينا:  "بغض النظر عن اللى عمله محمد رمضان، وإنه وسخ نفسه بصوره زي دي، لكن اللي صار هادا بين إلنا قد إيه #الشعب_المصري شعب عظيم، وأصيل وشعب يتشال على الراس، كل الحب والتقدير للشعب المصري #محمد_رمضان_نمبر1_ياحاقدين".

 

وعلق محمد طه: "ألا يشعر #الشعب_المصري والمصريين بجمال ما فعلوه بخصوص #التطبيع؟ ولو حتى كان بصوره صغيره ل #محمد_رمضان إنهم في أعين العالم العربي أجمع، إنهم اعتبروهم قدوة ومثل لهم وشعروا بخيبة أملهم، وإنه مازال الشعب المصري شامخا، برغم سياسته الفاسدة، فلتحيا أيها #الشعب_المصري الكريم".

وغرد سعود ماجد: "الشعب المصري أعطى درس صغير في حجمه، كبير في معناه ليت البقية تتعلم" .

وأضاف النعمان: "إيقاف #محمد_رمضان عن التمثيل، وشركة الإنتاج توقف مسلسله الرمضاني #شكرا_مصر، بعد 40 سنة من التطبيع ما زال شعبك الحر يعتبر الصهاينة العدو الأول، والتقاط صورة معهم عار كبير ليتعلم أشباه الرجال من الشعب المصري، ومن شرفاء الوطن العربي والإسلامي #التطبيع_خيانة كان وسيبقى".

 

وعلقت مديحة الملواني: "سيشهد التاريخ أنه في يوم مشهود ، دفعت إرادة الشعب المصري السلطات لمحاكمة رمضانهم (رمضان السلطة)، بسبب تطبيعه مع العدو ال&صه&يونى . *ستظل الشعوب العربية عقبة كأداء أمام التطبيع.. *سيظل الفلسطيني الرقم الصعب أمام المؤامرة.. *التطبيع جُرم وخيانة".

ذات صلة

الصورة
كرة اليد

رياضة

أجمعت جماهير الرياضة المصرية بصفة عامة، وكرة اليد بصفة خاصة، على أن استضافة مصر لبطولة كأس العالم لكرة اليد حتى 31 يناير/ كانون الثاني الجاري، تمثل حدثاً استثنائياً في ظل جائحة كورونا التي تطارد العالم منذ أكثر من عام.

الصورة
Denmark v Norway - IHF Men's World Championships Handball Final

رياضة

شهدت بطولة كأس العالم لكرة اليد على مر التاريخ سيطرة مطلقة للمنتخبات الأوروبية دون سواها، إذ لم يسبق لأي بلد من خارج "القارة العجوز" أن توج باللقب وذلك منذ انطلاق المسابقة عام 1938 في ألمانيا، عندما أقيمت المنافسات بين 4 فرق فقط.

الصورة
بطولة العالم لكرة اليد

رياضة

تشهد بطولة العالم لكرة اليد التي ستقام بمصر حتى 31 كانون الثاني/ يناير الحالي، حضوراً عربياً مميزاً يتمثل في مشاركة 6 منتخبات؛ وهي قطر والبحرين وتونس والجزائر والمغرب، إضافة للبلد المنظم مصر.

الصورة
المنتخبات العربية

رياضة

تتجه أنظار الملايين من مشجعي كرة اليد العربية نحو مصر، لتتابع منافسات النسخة السابعة والعشرين من عمر بطولة كأس العالم لليد التي يستضيفها البلد العربي بمشاركة 6 منتخبات عربية.

المساهمون