الفيلم المصري "ستاشر" يحصل على السعفة الذهبية من مهرجان كانّ السينمائي

30 أكتوبر 2020
الصورة
مخرج الفيلم سامح علاء (ستيفان كاردينالي/Getty)
+ الخط -

حصل الفيلم المصري القصير"ستاشر" (أخشى أن أنسى وجهك)، على "السعفة الذهبية" في "مهرجان كانّ السينمائي الدولي"، وذلك بعد منافسته 11 فيلماً قصيراً آخر.

ويعد"ستاشر" العمل المصري الأول الذي يُرشح للحصول على هذه الجائزة.

وأعلنت الصفحة الرسمية للمهرجان، الخميس، خبر الفوز. وعلقت "نهنئ المخرج المصري سامح علاء الذي فاز اليوم بجائزة السعفة الذهبية عن فيلمه القصير (أخشى أن أنسى وجهك)".

وكان "ستاشر" قد حصل على جائزة أحسن فيلم من مهرجان موسكو للأفلام القصيرة في دورته الـ 42 التي أسدل الستار عليها يوم الثامن من شهر أكتوبر/تشرين الأول الحالي، وفي الشهر نفسه كان قد حصل على تنويه خاص من لجنة تحكيم مهرجان "نامور" السينمائي في بلجيكا.

الجدير بالذكر أن الفيلم إنتاج مشترك بين فرنسا وبلجيكا ومصر ممثلة في شركة "فيج ليف ستوديو"، وتبلغ مدته 15 دقيقة ويقوم ببطولته سيف الدين حميدة، ونورهان محمد، وصور على مدار يومين فقط في حي السكاكيني وهو أحد الأحياء الشعبية في القاهرة، وتدور أحداثه حول شاب في عمر الـ 16، ومن هنا جاء مسمى الفيلم، ويمر الشاب المراهق بالعديد من الصعاب بينما يحاول العودة لحبيبته، بعد فراق دام 82 يوماً.