"#مقاطعة_المنتجات _الفرنسية 3" يتصدر في مصر ودول أخرى

31 أكتوبر 2020
الصورة
احتجاج على مواقف ماكرون في العراق (فريق فرج محمود/ الأناضول)
+ الخط -

استمراراً لحملة مقاطعة المنتجات الفرنسية احتجاجاً على الرسوم المسيئة لنبي الإسلام محمد وتمسّك الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بها، بعد جريمة قتل المدرس سامويل باتي، واصلت وسوم المقاطعة تصدّر قائمة الأكثر تداولاً في مصر ودول عربية أخرى.

وآخر هذه الوسوم "#مقاطعة_المنتجات_الفرنسية3"، وهو تكملة لوسوم أخرى اختفت من القائمة في الأيام الماضية، وزعم مغردون أن السبب هو تلاعب مكتب "تويتر" في دبي بها. ودعمه وسم "#مستمرون_في_مقاطعة_فرنسا".

وهوجم الرئيس الفرنسي عبر الوسوم الداعية إلى مقاطعة قائمة من المنتجات الفرنسية، ودعاه المغردون إلى الاعتذار عن الرسوم المسيئة.

وكتبت لينا النجار: "‏#مقاطعه_المنتجات_الفرنسيه3#مستمرون_في_مقاطعه_فرنسا... سوف نستمر في دعم رسولنا الحبيب". ووصف سلمان "‏معايير مزدوجة... رسوم مسيئة لليهود ضد السامية... رسوم مسيئة للمسلمين حرية تعبير. #مقاطعه_المنتجات_الفرنسيه3".

ونقل معالي الربراري: "الإهانة الأكبر هي أن يدفع مليار ونصف مسلم ثمن خطأ ارتكبه ما نسبته 10000/1 من مجموع المسلمين... #مقاطعه_المنتجات_الفرنسيه3... #مستمرون_في_مقاطعه_فرنسا".

وأشار الحسن علي: "‏#مقاطعه_المنتجات_الفرنسيه3 قد أبدت تأثيرها حقا فما زالت الأسهم في تناقص إلى الآن... فاثبتوا بارك الله فيكم".

المساهمون