5 عيوب اكتشفها زيدان بعد الهزيمة القاسية بالأبطال

20 سبتمبر 2019
الصورة
عانى زيدان أمام باريس سان جيرمان (Getty)
+ الخط -

تعرض نادي ريال مدريد لهزيمة قاسية أمام مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي بثلاثة أهداف من دون مقابل خلال المواجهة التي احتضنها ملعب "حديقة الأمراء" في العاصمة الفرنسية في إطار الجولة الأولى من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وسلطت صحيفة "ماركا" الإسبانية الضوء على الأسباب الحقيقية وراء تعثر النادي الملكي خلال افتتاح مبارياته بالمسابقة الأوروبية، حيث أكدت بأن زين الدين زيدان، المدير الفني للفريق، غير راضٍ عما شاهده خلال المواجهة، وأوضح المدرب الفرنسي عيوب فريقه بالتفصيل مع تسليط الضوء على القضايا الخمس التالية.

الكثافة

يعتبر الهدف الثالث الذي سجله نادي باريس سان جيرمان الفرنسي مثالا جيدا على ما فعله رفاق النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا، وكيف عانى ريال مدريد الإسباني، حيث نرى أن فريق المدرب الألماني توماس توخيل ركض أكثر، وضغط أكثر، وحارب أكثر من فريق زيزو.

القوة

سيطر النجم السنغالي إدريسا غاي على جميع الثنائيات في خط الوسط، وبدا وكأن هناك أكثر من لاعب داخل الملعب، ليكتسح نجم إيفرتون الإنكليزي السابق كل الكرات، بينما كان خط وسط ريال مدريد جالساً في المباراة يشاهد ما يفعله.


الحالة الذهنية

برزت نقطة سلبية في المواجهة التي جمعت بين ريال مدريد وباريس سان جيرمان، وأعلن عنها بشكل صريح المدرب زيدان، عندما قال أن لاعبيه لم يتواجدوا طوال التسعين دقيقة في الملعب، بعدما تاهوا في "حديقة الأمراء"، بينما تألق رفاق النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا في اللقاء، نتيجة الضغط العالي الذي مارسوه على منافسيهم.

خلق الفرص

سجل لاعبو ريال مدريد رقماً سيئاً خلال مباراة باريس، حيث لم يسددوا إطلاقاً على مرمى الحارس كيلور نافاس، على الرغم من بداية كريم بنزيمة، وإيدن هازارد، وخاميس رودريغيز وغاريث بيل للمواجهة، لم تكن هناك تسديدات بين الخشبات الثلاث، مع العلم بأنه كانت لديهم أهداف ملغية.

السرعة

عبّر المدرب الفرنسي زين الدين زيدان عن قلقه من إيقاع فريقه، الذي لم يستطع الضغط لبدء العودة في النتيجة، وبدلًا من ذلك استمر فريق باريس سان جيرمان في البحث عن المزيد من الأهداف، لأن ريال مدريد كان غارقاً، وكان كاسيميرو وحيداً أمام خط الدفاع.

المساهمون