31 مليون فتاة بلا تعليم

18 مارس 2014
الصورة
+ الخط -
دعت إيرينا بوكوفا، المديرة العامة لليونيسكو، الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني إلى الارتقاء بالجهود الرامية إلى توفير تعليم جيد النوعية للفتيات، وحذّرت بوكوفا من "أن جيلاً بأكمله من الشابات سيتخلّف عن الركب".

وقالت بوكوفا، في كلمة ألقتها، أمس الاثنين أمام المنتدى العالمي للتعليم والمهارات المنعقد في دبي، إنه "في عام 2011، كانت هناك 31 مليون فتاة ما يزلن غير ملتحقات بالمدرسة، من بينهن 55 بالمئة لا يُتوقع البتّة أن يُقيّدن في النظام التعليمي"، كما أن "النساء ما يزلن يمثّلن ثلثي البالغين الأميين في العالم، البالغ عددهم 774 مليون نسمة".

وأشارت إلى أن "هذا الأمر إنما يُعدّ بمثابة ضياع للمواهب وللمهارات البشرية، وهو ما لا يمكن أن يتحمّله أي مجتمع من المجتمعات. فما من مجتمع في مقدوره أن يحقق تنمية مستدامة بالاكتفاء بما نسبته 50 في المائة من رأس ماله البشري".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أطلق في 26 أيلول/ سبتمبر 2012 مبادرة "التعليم أولاً" لخمس سنوات، وترمي هذه المبادرة إلى ضمان التحاق جميع الأطفال بالمدارس، وتحسين جودة التعليم، وتعزيز المواطَنة العالمية.

المساهمون