3 محامين لبنانيين يدّعون على غصن لزيارته إسرائيل

3 محامين لبنانيين يدّعون على غصن لزيارته إسرائيل

02 يناير 2020
الصورة
تلقى لبنان أيضا مذكرة من الـ"إنتربول" بخصوص غصن (getty)
+ الخط -
تقدّم ثلاثة محامين لبنانيين، اليوم الخميس، بإخبار لدى النيابة العامة التمييزية ضد رجل الأعمال اللبناني البرازيلي الفرنسي كارلوس غصن، بتهمة زيارته إسرائيل في وقت سابق و"التطبيع" معها، وفق ما أفاد أحدهم وكالة "فرانس برس".
ويأتي ذلك بعدما وصل غصن يوم الإثنين إلى بيروت على متن طائرة تركية خاصة، مستخدماً لجواز سفر فرنسي وبطاقة هويته اللبنانية بعد فراره من اليابان، في خطوة أثارت صدمة كبيرة في طوكيو حيث كان قيد الإقامة الجبرية بانتظار بدء محاكمته في قضية مخالفات مالية وتهرّب ضريبي.
وقال المحامي حسن بزي الذي قدّم مع زميليه جاد طعمة وعلي عباس الإخبار ضد غصن، لـ"فرانس برس": "موضوع التعامل مع اسرائيل ليس وجهة نظر، والقانون يمنع التطبيع"، كون البلدين في حالة حرب.
من جهتها، نقلت "الوكالة الوطنية للإعلام" اللبنانية، عن المحامي جاد طعمة، قوله إنه "بعد دخول العميل عامر فاخوري إلى لبنان وتقديمنا إخباراً بوجهه، سلك مساره القانوني أمام قاضي التحقيق العسكري، نجد أنفسنا اليوم أمام حالة جديدة مشابهة، تتعلق برجل الأعمال كارلوس غصن، ونقف بذهول أمام صمت الجهات السياسية اللبنانية المحسوبة على خط المقاومة، عن مثل هذه الخروق الأمنية".
وتأتي هذه الدعوى بالتزامن مع دخول "الإنتربول الدولي" على خط قضية غصن، حيث كشفت مصادر قضائية لبنانية تلقي القضاء "نشرة حمراء" تتضمن مذكرة توقيف دولية صادرة عن "الإنتربول" الدولي بحق غصن بناء على طلب السلطات اليابانية.

ونقلت وكالة "رويترز"، عن مصدر قضائي لبناني، قوله إن لبنان تلقى، اليوم الخميس، مذكرة توقيف دولية لكارلوس غصن، مشيراً إلى أن مديرية قوى الأمن الداخلي تلقت المذكرة الصادرة عن الشرطة الدولية (إنتربول). وتعرف المذكرة باسم "النشرة الحمراء" وتدعو السلطات إلى اعتقال شخص مطلوب. غير أن المصدر أشار إلى أنه لم تتم إحالة المذكرة بعد إلى القضاء.
على خط موازٍ، كشفت وسائل إعلام تركية، اليوم الخميس، أن وزارة الداخلية بدأت في تحقيقات بخصوص معلومات تتعلق بمرور غصن، بمطار أتاتورك الدولي في طريق فراره إلى بيروت من اليابان، مشيرةً في الوقت نفسه إلى اعتقال سبعة أشخاص في إطار التحقيقات بالقضية.