يورغن كلوب أمام حلم كتابة قصة المدرب الألماني الأول

14 اغسطس 2019
الصورة
كلوب مدرب نادي ليفربول (Getty)
يحلم يورغن كلوب المدرب الألماني لفريق ليفربول الإنكليزي، بأن يصبح أول مدرب ألماني يحصد لقب كأس السوبر الأوروبي، عندما يتواجه فريقه مع تشلسي، مساء اليوم الأربعاء، على استاد "فودافون أرينا" في مدينة إسطنبول.

فمنذ انطلاق البطولة عام 1972، لم ينجح أي مدرب ألماني في حصد لقب السوبر الأوروبي، ومن هنا تكمُنُ أهميته بالنسبة إلى كلوب.

على مدى تاريخ البطولة، فازت الأندية الألمانية بلقبٍ واحد فقط في السوبر الأوروبي، كان ذلك لصالح نادي بايرن ميونخ في عام 2013 بقيادة المدرب الإسباني بيب غوارديولا، الذي جاء لتدريب النادي البافاري المتوج بلقب دوري أبطال أوروبا حينها مع المدرب يوب هاينكس، على حساب بروسيا دورتموند الذي كان يُدربه كلوب تحديداً.

ويطمح كلوب لكتابة اسمه بأحرفٍ من ذهب، بعدما كان قد أعاد نادي ليفربول إلى واجهة "تشامبيونز ليغ"، بوصوله إلى نهائي النسخة ما قبل الماضية والنسخة الأخيرة من البطولة.

في المقابل، يحلم فرانك لامبارد في تحقيق لقبه الأول مع نادي تشلسي، بعد عودته إلى فريقه السابق كمدرب، وقد يُعيد بحال تحقيقه اللقب اسم المدير الفني الإنكليزي إلى الواجهة مجدداً بعد سنوات من الغياب.

ففي عام 1977، كان بوب بايزلي مع ليفربول أول مدربٍ إنكليزي يُحقق لقب السوبر الأوروبي، ثم لحقه إلى هذا الإنجاز توني بارتون مدرب أستون فيلا في سنة 1982، وبالتالي فإنّ لامبارد قد ينضمّ إليهما، كثالث مدرب إنكليزي يحقق اللقب، في حال فاز تشلسي بمواجهة اليوم.



تعليق: