واشنطن تحقق في انتهاك "تيك توك" لخصوصية الأطفال

08 يوليو 2020
الصورة
شعبية "تيك توك" واسعة بين المراهقين في الولايات المتحدة (Getty)

تحقق لجنة التجارة الفيدرالية ووزارة العدل الأميركية، في مزاعم تتهم تطبيق التواصل الاجتماعي الشعبي "تيك توك"، بالفشل في التزام اتفاقية عام 2019، الهادفة إلى حماية خصوصية الأطفال، وفق ما أفاد شخصان وكالة "رويترز".

وقال موظف في مجموعة سياسة تكنولوجيا في ماساتشوستس، ومصدر آخر، إنهما شاركا في مكالمات جماعية منفصلة مع مسؤولي لجنة التجارة الفيدرالية ووزارة العدل الأميركية، لمناقشة الاتهامات الموجهة إلى "تيك توك"، بفشلها في التزام الاتفاق المعلَن في فبراير/ شباط عام 2019، وفق ما نقلت "رويترز"، اليوم الأربعاء.

ونقلت "رويترز" عن مدير "حملة من أجل طفولة خالية من الإعلانات"، ديفيد موناهان، قوله إنّ لجنة التجارة ووزارة العدل تواصلتا عبر الفيديو مع ممثلين عن مجموعات معنية بخصوصية الأطفال على شبكة الإنترنت، لمناقشة المسألة.

في المقابل، قال متحدث باسم "تيك توك"، إنّ المنصة "تأخذ إجراءات الأمان على محمل الجدّ"، مضيفاً أنها تقدم للمستخدمين دون 13 عاماً، في الولايات المتحدة الأميركية، "تجربة محدودة تقدم مستوى إضافياً من الحماية والخصوصية".

تجدر الإشارة إلى أن تطبيق "تيك توك" يواجه تدقيقاً مشدداً في الولايات المتحدة أخيراً، حيث يحظى بشعبية واسعة بين المراهقين، وذلك لارتباطه بالشركة الأم الصينية "بايت دانس".

وقال وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو، يوم الاثنين، إنّ بلاده "تدرس بالتأكيد" احتمال حظر "تيك توك"، معتبراً أنها تشارك بياناتها مع الحكومة الصينية، وهو أمر تنفيه المنصة.