ميركاتو كورونا يخالف التوقعات ويقترب من جمع ميسي ونيمار في فريق واحد

27 اغسطس 2020
الصورة
ميسي بات قريباً من مغادرة برشلونة (إيرا بلاك/Getty)
+ الخط -

يبدو أن مستقبل ليونيل ميسي يقترب أكثر فأكثر من مانشستر سيتي، بعد طلب الأسطورة الأرجنتينية من برشلونة مغادرة الفريق الذي لم يمثل سواه منذ بداية مسيرته الكروية.

وأكدت وسائل الإعلام الأرجنتينية، أن ميسي يملك عرضا من "سيتيزنس" بقيادة بيب غوارديولا للسنوات الثلاث المقبلة، على أمل الوصول إلى قمة العرش الأوروبي.

 لكن على ما يبدو، أن هذه ليست الصفقة المدوية الوحيدة التي من الممكن أن تحدث في ميركاتو توقع له كثيرون أن يكون فقيرا بسبب جائحة كورونا، بعد أن كشف الصحافي في"أي أس بي أن برازيل" خورخي نيكولا، أن اللاعب الأرجنتيني دعا زميله السابق، البرازيلي نيمار دا سيلفا للانضمام إليه في مغامرته الإنكليزية في حال تمكن من تحقيق هدفه.

وأضاف نيكولا: "ميسي اتصل بنيمار أخيرا لدعوته للعب مع مانشستر سيتي"، مؤكدا أن الجواب من البرازيلي غير معروف حتى الآن، بعد أن كان يحلم قبل بضعة أشهر بالعودة إلى برشلونة، رغم أن عقده مع باريس سان جيرمان ينتهي في عام 2022 مع شرط جزائي يصل إلى 170 مليون يورو.

وحسب تقرير لصحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن العملية تبدو معقدة للغاية، لأنه ليس من الواضح ما إذا كان ميسي يستطيع أن ينتقل من برشلونة، وثانيا لأنه إذا فعل ذلك فسيكون من الصعب جدا على السيتي عدم انتهاك قواعد "اللعب النظيف" المالي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وثالثا لأن باريس سان جيرمان لن يتخلى بسهولة عن أبرز نجومه الذين جعلوه قريبا جدا من دوري أبطال أوروبا هذا العام.

 

المساهمون