مقتل منفذ اعتداء برلين في ميلانو... وارتياح ألماني

مقتل منفذ اعتداء برلين في ميلانو... وارتياح ألماني

23 ديسمبر 2016
الصورة
ورد أمام مكان الاعتداء (Getty)
+ الخط -

انتهت صباح اليوم رحلة البحث عن المشتبه فيه باعتداء برلين، بعد إعلان الشرطة الإيطالية قتله خلال تبادل لإطلاق النار في ميلانو التي وصل إليها صباحاً، فيما كانت الأنباء تضاربت قبل ذلك حول مكان تواجد التونسي أنيس عامري، وتحدث بعضها عن تواجده في الدنمارك، وقالت أخرى إنه ما يزال في ألمانيا.

وقال مصدر بالشرطة الإيطالية إن المشتبه به قُتل بالرصاص في ساعة مبكرة، اليوم الجمعة، بعدما أشهر سلاحاً في وجه الشرطة عندما طالبته بوثائق لإثبات الهوية. وأضاف أن دورية عادية أوقفت أنيس العامري (24 عاماً)، قرب محطة سيستو سان جيوفاني للسكك الحديدية حوالى الساعة 3:30 فجراً (02:30 بتوقيت غرينتش). وأطلق العامري النار فأصاب شرطياً قبل أن يُقتل بالرصاص.

وذكر مصدر قضائي أن الشرطة الإيطالية كانت لديها معلومات بأن العامري ربما يكون في المنطقة. وجرى تأكيد هويته من خلال بصمات الأصابع.
 
وأعربت ألمانيا عن "ارتياحها" عقب إعلان السلطات الإيطالية عن مقتل المشتبه به، بحسب ما أفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية. وصرح توبياس بليت للصحافيين "تتزايد المؤشرات على أن هذا هو فعلا الشخص (المطلوب في الاعتداء). إذا ثبتت صحة ذلك، فإن الوزارة مرتاحة لأن هذا الشخص لم يعد يشكل خطرا".

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية مارتن شيفر، في لقاء بين صحافيين ومسؤولين حكوميين: "نحن ممتنون للسلطات الإيطالية على تبادل معلومات وثيقة وبكل ثقة صباح اليوم". وأضاف أن "زملاءنا في القنصلية العامة في ميلانو أبلغوا بذلك بسرعة كبيرة".

ورفضت 
المتحدثة باسم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أولريكي ديمير، الإدلاء بأي تعليق لأن ألمانيا لم تتبلغ رسميا بشكل كتابي بعد. وقالت "أطلب منكم التحلي ببعض الصبر".

وكانت محطة برلين براندنبورغ بثت، ليل أمس الخميس، صوراً التقطتها كاميرا مراقبة مثبتة قبالة أحد المراكز الإسلامية في العاصمة برلين، تُظهر المشتبه به الرئيسي في اعتداء الإثنين الدامي.

وبحسب ما ذكرت صحيفة "بيلد" في عددها صباح اليوم، فإن الصور التقطت بعد 8 ساعات من وقوع الاعتداء، وتُظهر العامري وهو يعتمر قبعة ومعطفاً، علماً أن وكالة الأنباء الألمانية كانت قد أشارت إلى أن المركز تمت مداهمته من قبل قوة خاصة من الشرطة يوم الثلاثاء، من دون أن تتمكن من العثور على أحد.


(العربي الجديد، رويترز)



دلالات