مقتل جندي سعودي في اشتباكات حدودية مع اليمن

15 يناير 2017
الصورة
القوات السعودية ردت على إطلاق النار(فايز نورالدين/فرانس برس)
+ الخط -
أعلنت السلطات السعودية مقتل أحد جنودها في إطلاق نار وقع مساء السبت، على الشريط الحدودي مع اليمن.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واسعن المتحدث الأمني باسم وزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، أنه "عند الساعة الخامسة من عصر السبت، تعرض أحد المراكز الحدودية المتقدمة بمنطقة نجران، جنوبي المملكة، لإطلاق نار كثيف وقذائف عسكرية عبر الحدود (مع اليمن)".

ولفت التركي إلى أنه نتج عن تبادل إطلاق النار مقتل العريف بحرس الحدود، محمد يحي النجعي، متابعاً أنه "تم التعامل مع الموقف بما يقتضيه بمساندة القوات البرية وتبادل إطلاق النار مع العناصر المعادية والسيطرة على الموقف".

ولم تحدد الوكالة هوية العناصر التي أطلقت النار، لكن الحساب الرسمي لوزارة الداخلية السعودية على "تويتر، أشار إلى أن مقتل الجندي جاء بعد تبادل لإطلاق النار "مع عناصر حوثية وهو يؤدي مهامه".

من جانبهم، أعلن الحوثيون، مساء السبت، السيطرة على موقعين سعوديين في نجران، جنوبي المملكة.

وادعت وسائل إعلام حوثية عن أن مسلحي الجماعة سيطروا على موقعين سعوديين بمحاذاة موقع الطلعة العسكري بنجران، وأن "القوات السعودية تكبدت خسائر في الأرواح"، دون ذكر عدد محدد.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015، يشنّ التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، عمليات عسكرية في اليمن ضد الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، استجابة لطلب الرئيس عبدربه منصور هادي، بالتدخل عسكرياً لمنع سيطرة الحوثيين وقوات المخلوع علي عبد الله صالح على كامل البلاد، بعد تنفيذ تنقلاب في العاصمة صنعاء ومناطق أخرى بقوة السلاح.

(الأناضول)