مقاطع الفيديو العمودية باتت متاحة على "يوتيوب"

مقاطع الفيديو العمودية باتت متاحة على "يوتيوب"... تماشياً مع مواقع التواصل

25 يونيو 2017
الصورة
يجري نقاش حاد حول المقاطع العمودية (فيسبوك)
+ الخط -
يجد عدد من ناشطي الإنترنت أنفسهم مضطرين لتحميل مقاطع الفيديو بشكل عمودي، إما بسبب تصويرها بسرعة بواسطة كاميرا الهاتف، أو كي تتلاءم مع مختلف المنصات مثل "فيسبوك" و"سناب تشات" ونسخه في "إنستاغرام " و"واتساب" و"ماسينجر".

وكان "يوتيوب" يعاني من مشكل في طريقة عرض هذا النوع من المقاطع، لكن المشكل قد تم حله الآن.

وأوضح موقع "ذا نيكست ويب" أن تطبيق "يوتيوب" أطلق تحديثاً جديداً يجعل المقاطع تظهر بشكل يتلاءم مع حجمها، حتى لو كانت عمودية.

وباتت المقاطع الآن تأخذ الشكل العمودي للشاشة بأكملها خلال عرضها عبر الهاتف في "يوتيوب"، بدلاً من المحيط الأسود القديم الذي كان يغطي جوانب المقاطع ويظهرها بشكل غير واضح وغير مريح للعين.

ولم تكتف "يوتيوب" بذلك، بل باتت واجهة التطبيق تتلاءم مع مختلف القياسات، سواء الأفقية أو العمودية أو المربعة، وهو ما يعني أن المستخدم يمكنه أن يرى المقاطع على مختلف المنصات الإلكترونية.

 



ويأتي هذا التحديث استجابة لضغوط موضة المقاطع العمودية التي فرضت نفسها بسبب استخدام الهواتف لمشاهدة المقاطع والأسلوب الذي فرضه تطبيق "سناب تشات"، في وقت يدور نقاش حاد بين محترفي محتوى الفيديو حول العالم حول المقاطع العمودية وهل هي خيار جيد للتصوير والعرض.

ويقترح موقع "ريل سيو" لنصائح الفيديو، الاعتماد على الفيديو العمودي حتى لو كان ذلك مخالفاً للمقاييس الجمالية السينمائية والصحية، إذ في نظره يجب على المبدعين التكيف مع متطلبات الجمهور الجديدة.

لكن في المقابل، يرفض موقع "ذا نيكست ويب" المقاطع العمودية، متهماً الجمهور بدفع العالم كله إلى تغيير طريقته بسبب الكسل عن إمالة الهاتف بزاوية 90 درجة في أقل من ثانية، خصوصاً أن الفيديو الأفقي تم اختراعه لسبب بيولوجي يتمثل في أن وضعية العينين أفقية.

ووسط هذا الجدل، اختارت المؤسسات الكبرى أحد المعسكرات من خلال الاحتفاظ بالمقاطع الأفقية أو الانتقال المتطرف إلى المقاطع العمودية، بينما اختار معسكر ثالث إمساك العصا من الوسط وعرض مقاطع فيديو مربعة، في حين ما زالت مؤسسات أخرى تتلمس طريقها نحو النموذج المثالي من خلال تجربة أكثر من طريقة.

(العربي الجديد)


المساهمون