مصر: إرجاء الإعلان عن استئناف الطيران والسياحة

04 يونيو 2020
الصورة
مطار القاهرة الدولي (Getty)
قررت اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا في مصر، برئاسة رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، إرجاء الإعلان عن الخطة التدريجية لعودة الشعائر الدينية في البلاد، واستئناف حركة السياحة الخارجية والطيران، والأنشطة داخل الهيئات الرياضية والشبابية، وكذا الإجراءات المُتخذة لاستئناف الأنشطة الثقافية التابعة لوزارة الثقافة، والأنشطة التابعة لوزارة التنمية المحلية والمحافظات، إلى اجتماع اللجنة المقرر انعقاده الأسبوع المقبل.

وشددت اللجنة عقب اجتماع لها، مساء الأربعاء، على ضرورة التزام المواطنين بإجراءات التعايش مع فيروس كورونا، وما تتضمنه من ضوابط احترازية، مشيرة إلى استعراض عدد من مقترحات الوزارات بشأن الاستئناف التدريجي للأنشطة في الجهات التابعة لها، وذلك في حضور وزراء: الدفاع والإنتاج الحربي، والأوقاف، والسياحة والآثار، والتموين والتجارة الداخلية، والتربية والتعليم، والتعليم العالي، والمالية، والتنمية المحلية، والداخلية، والصحة والسكان، والشباب والرياضة، والدولة للإعلام، والطيران المدني.

إلى ذلك، قال مصدر مطلع في وزارة الصحة، إن انخفاض الأعداد المُعلنة لمصابي فيروس كورونا يعود إلى البرتوكول المُحدث من الوزارة قبل أسبوع واحد، والذي قضى باعتبار الحالة مصابة، وتستحق البدء في العلاج من خلال العزل المنزلي، من خلال نتائج الأشعة المقطعية على الصدر، والتحاليل العادية، وذلك من دون اللجوء إلى إجراء مسحة.
وأضاف المصدر لـ"العربي الجديد"، أن البرتوكول المُحدث ساهم بشكل كبير في خفض عدد الإصابات الرسمية لليوم الثالث على التوالي، نظراً لأن وزارة الصحة لا تُسجل في بياناتها الرسمية سوى المصابين الذين أجروا المسحة في المستشفيات التابعة لها، في الوقت الذي يعالج فيه حالياً الآلاف من المصابين بالفيروس، بناءً على نتائج أشعة الصدر والتحاليل العادية.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية تسجيل 1079 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة في البلاد إلى 28615 حتى الآن، مشيرة إلى وفاة 36 مصاباً، ليصل العدد الإجمالي للوفيات إلى 1088، بنسبة 3.8% لإجمالي الإصابات. وذكرت الوزارة أن حالات الشفاء ارتفعت إلى 7350 بخروج 523 مصاباً من مستشفيات العزل.
تعليق: