مشهد مؤثر.. لاعب العراق يبكي بحرقة بعد إصابته!

مشهد مؤثر.. لاعب العراق يبكي بحرقة بعد إصابته في أمم آسيا‍!

22 يناير 2019
الصورة
اللاعب العراقي يخرج من الملعب (Getty)
+ الخط -
تعرض منتخب العراق لصدمة مبكرة خلال مباراته ضد المنتخب القطري في موقعة الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس أمم آسيا لكرة القدم التي جرت اليوم الثلاثاء، وذلك بعدما سقط لاعب الوسط همام طارق مصاباً واضطر للخروج من الميدان.

وتعرض اللاعب البالغ من العمر 22 عاما لإصابة في منتصف الشوط الأول من زمن اللقاء، ليسقط أرضا لوحده دون احتكاك من أحد، ويتدخل الفريق الطبي العراقي لمعالجته، لكن اللاعب ظهر متأثرا ومتمسكا بأمل العودة للملعب رغم إصابته.



وبعد عودته للملعب، اضطر همام طارق للسقوط على أرضية الملعب بعدها بدقائق، متأثرا بشدة من إصابته، وبدا المشهد مؤثرا، حين انخرط في نوبة بكاء على الملعب بعد معرفته عدم قدرته على إكمال المشوار في المباراة الحاسمة ضد المنتخب القطري ليدخل بدلا منه زميله علي حسني في الدقيقة 36.

ونقل اللاعب على "محفة طبية" إلى خارج الميدان وهو يذرف الدموع لعدم قدرته على مساعدة بلاده في اللقاء المهم الذي ينشد فيه العراقيون إكمال المشوار في البطولة في مشهد تناقله مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي مشيدين بقدراته وإصراره على مساعدة منتخب بلاده.




(العربي الجديد)

المساهمون