مدبر هجمات سبتمبر يبرئ المتحدث باسم بن لادن

مدبر هجمات سبتمبر يبرئ المتحدث باسم بن لادن

17 مارس 2014
الصورة
دعوات متكررة داخل الولايات المتحدة لاغلاق غوانتانامو (أرشيفية-أ.ف.ب)
+ الخط -

قال خالد شيخ محمد، المتهم بأنه العقل المدبر لهجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001 على نيويورك وواشنطن، إن سليمان أبو غيث، المتحدث باسم زعيم القاعدة أسامة بن لادن، لم يكن له أي دور في التخطيط لعمليات عسكرية للقاعدة.

وأفاد شيخ محمد في تصريح قدم إلى محكمة مانهاتن الفيدرالية، في وقت متأخر من أمس الأحد، إن أبو غيث شغل منصب المتحدث باسم القاعدة لأنه كان "خطيبا بليغا ومفوَّها"، نافيا عنه أي دور عسكري او المشاركة في التخطيط لقتل أمريكيين.

ويقبع الشيخ محمد في معتقل غوانتانامو، ويأمل محامو أبو غيث استخدام هذا التصريح في المحاكمة من أجل تبرئته من التهم المنسوبة إليه.

ولا يزال عناصر من تنظيم القاعدة وعدد من المعتقلين العرب محتجزين في غوانتانامو، رغم وعود سابقة من الرئيس باراك أوباما بإغلاق المعسكر، الذي ارتكبت فيه تجاوزات بحق المعتقلين، وتطبق فيه قوانين تصف أسرى الحرب بأنهم مجرمون خارجون عن القانون.