مبادرة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في بيئة العمل بقطر

10 أكتوبر 2019
الصورة
بناء وتعميم فهم مشترك لقضية المساواة (قطر للعمل الاجتماعي)
+ الخط -
دشنت المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي، بالتعاون مع لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية الاجتماعية لغربي آسيا "الإسكوا" اليوم الخميس، مبادرة "المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في بيئة العمل"، وذلك في إطار تفعيل الصفة الاستشارية للمؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة "إيكوسوك".

وستطبق المبادرة كمرحلة أولى في مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي (أمان)، ثم تعقبه باقي المراكز المنضوية تحت مظلة المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي.

وتهدف المبادرة إلى تنفيذ "خطة عمل لتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة على مستوى المؤسسات الوطنية ودمج المساواة بين الجنسين في بيئة العمل، ودعم جهود النهوض بالمرأة، وكذلك تهيئة بيئة العمل لتحقيق المساواة بين الجنسين". وتشمل خطة المبادرة 15 مؤشر أداء.

وأعربت الرئيسة التنفيذية للمؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي، آمال عبد اللطيف المناعي، خلال حفل التدشين، عن سعادتها لإطلاق ما اعتبرته إحدى أهم المبادرات النوعية للمجتمع المدني عموماً، وللمرأة خصوصاً، وهو نموذج المساواة وتمكين المرأة في بيئة العمل، وأوضحت أن هذا المشروع أول إطار دولي معتمد لقياس مدى توافق لوائح المنظمات مع آليات تمكين المرأة، متطلعة إلى أن يُتبنى هذا النموذج في كل المراكز المنضوية تحت مظلة المؤسسة، ومن ثم الاقتداء به لدى مؤسسات الدولة كافة بعد أن يُختبَر على أرض الواقع في مركز أمان.

وأضافت أن المؤسسة تعوّل على نتائج هذه المبادرة في تقديم نموذج أولي يُمكّن الاحتذاء به ليس فقط على مستوى المؤسسات الوطنية فحسب، بل على مستوى العالم، ولا سيما أن تقارير الأداء الدولية عن وضع المرأة في قطر وما قامت به جميع الجهات المعنية بالدولة في هذا الإطار، كان حافزاً قوياً لتبني هذه المبادرة لاستكمال ما تحقق من مكتسبات للمرأة عموماً، والمرأة العاملة خصوصاً.

وقالت مديرة مركز المرأة في الإسكوا، مهريناز العوضي، إن المبادرة ستشكل إطار مساءلة يهدف إلى بناء فهم مشترك لقضية المساواة بين الجنسين وتعميمه، وتمكين المرأة داخل المنظمات، حيث تتضمن خطة المبادرة مجموعة من المؤشرات التي تدعم جهود المنظمات العاملة في مجال النهوض بأوضاع المرأة من خلال مراجعة البنية المؤسسية ومأسسة قضايا المساواة بين الجنسين في مجالات الإدارة والبرامج المختلفة.



ولفت المدير التنفيذي لمركز أمان، منصور السعدي، إلى أن مبادرة المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في بيئة العمل تساهم في تحقيق التمكين الحقيقي للمرأة عبر أهداف مركز أمان، وخاصة التوعية والحماية، مؤكداً أن هذه المبادرة قد درسها فريق العمل في المركز، وتبينت جدواها في توفير التوعية الصحيحة بحقوق المرأة العاملة وواجباتها، كذلك فإنها تساهم في تقديم دليل استرشادي لصناع القرار حول توفير بيئة عمل تمكينية تساعد في تهيئة الظروف المناسبة للمرأة للعمل والإبداع بعيداً عن أي معوقات.

المساهمون