ما هي الديانة التي تحتفل بأكبر عدد من الأعياد؟

15 ديسمبر 2017
الصورة
+ الخط -
للوهلة الأولى يخطف شهر ديسمبر/ كانون الأول الأنظار بسبب الاحتفالات بالأعياد. المسيحيون حول العالم يحتفلون بولادة السيد المسيح، والأطفال ينتظرون هداياهم من "سانتا"، فيما يودّع العالم عام 2017، ويستعدّ لاستقبال العام 2018 خلال أسبوعين. لكنه ليس الشهر الذي يحمل أكبر عدد من الأعياد؛ تعرّف إليه، وإلى الديانة التي تتمتع بأكبر عدد من المناسبات.

ولم يكن الموضوع سهلاً بالنسبة إلى فريق "ناشونال جيوغرافيك"، إذ إن تعداد المناسبات الخاصة للأديان الأكثر انتشاراً عالمياً فيه الكثير من التعقيدات، خصوصاً مع الإضافات التي تطاول هذه المناسبات بين سنة وأخرى... والخلاصة، إن قررت دولة ما الاحتفال بكافة الأعياد الدينية في 2018، فستخسر أكثر من 4 أشهر من العام لإحياء 138 عيداً للأديان التسعة الأكثر انتشاراً عالمياً، مع ما لذلك من تأثيرات اجتماعية واقتصادية عميقة.

نتيجة البحث الذي نشرته المجلة العلمية في عدد ديسمبر/ كانون الأول جاءت صادمة، مع الاعتماد على الأعياد المشتركة لدى المذاهب في كل دين، وأيام وأشهر الاحتفال الأكثر انتشاراً في ما بينها.

إذ تبين أن أكثر الأديان احتفالاً بالمناسبات المرتبطة بعقيدتها هي الهندوسية. عدد الأعياد يصل إلى 39 عيداً، ويتبع هذه الديانة مليار شخص حول العالم، أما الشهر الذي يمتاز بأكبر عدد من الأعياد فهو أكتوبر/ تشرين الأول بـ17 عيداً.

في المرتبة الثانية تأتي الديانة اليهودية، التي تحتفل بـ33 عيداً دينياً، ويتبع هذه الديانة 14.7 مليون شخص، ويعتبر شهر سبتمبر/ أيلول الأكثر اكتظاظاً بـ11 عيداً. وبعدها، تأتي السيخية، التي يعتنقها 25.3 مليون شخص، وتحتفل بـ26 عيداً كل عام، وتتوزع الأعياد على مدار أشهر السنة بمعدل عيد إلى 4 أعياد شهرياً، باستثناء فبراير/ شباط، وهو الشهر الوحيد الذي لا يوجد فيه أي عيد.

في المرتبة الرابعة تأتي الديانة المسيحية، التي يتبعها 2.4 مليار شخص حول العالم، ويحتفل هؤلاء بـ12 عيداً دينياً على مدار 6 أشهر فقط، بينها 4 أعياد (أعلى معدل) في مارس/ آذار. وبعدها تأتي "البهائية" التي يتبعها 7.9 ملايين شخص، وتحتفل بـ11 عيداً موزعة على 5 أشهر، ويعتبر شهر نوفمبر/ تشرين الثاني أكثر الأشهر احتفالاً بأربعة أعياد.

في المرتبة السادسة، تأتي الديانة الإسلامية، التي يتبعها 1.7 مليار شخص حول العالم، وتحتفل بسبعة أعياد دينية، تتوزع على 5 أشهر من كل عام. وتلحقها الديانة "الطاوية" التي يتبعها 8.6 ملايين شخص حول العالم، ويحتفلون بأربعة أعياد. أما أقل الديانات احتفالاً بالأعياد فهما كل من البوذية (516 مليون تابع)، والكونفشيوسية (8.5 ملايين تابع)، اللتين تحتفلان بثلاثة أعياد فقط سنوياً.

وفي المقارنات، يتبين أن شهر مارس/ آذار يشهد احتفال ثلاث ديانات بعيد رأس السنة، وهي كل من الهندوسية، والبهائية والسيخية. وهناك ديانتان تحتفلان في كانون الثاني/ يناير وهما المسيحية والبوذية. وديانتان في سبتمبر/ أيلول وهما اليهودية والإسلامية، واثنتان في فبراير/ شباط، وهما الطاوية والكونفشيوسية.

أما في توزيع الدول، فقد تبين من خلال البحث المنشور، أن الولايات المتحدة تحتفل بعشرة أعياد سنوياً، بينها عيد واحد ديني (الميلاد)، أما الهند فهي تحتفل بخمسة أعياد غير دينية فقط من أصل 48 عيداً سنوياً.