مارسيليا يتذكّر بيروت بطريقة إنسانية لافتة

10 اغسطس 2020
الصورة
مارسيليا وخطة إنسانية مُميزة (Getty)

سرّع فريق أولمبيك مارسيليا من وتيرة تحضيراته قبل بداية الموسم الكروي الجديد بمواجهة فريق واجه منافسه نيم في مباراة ودية بنكهة دوري الدرجة الأولى، فكانت الفرصة مؤاتية لإبداء الجانب الإنساني للفريق عبر خطوة رائعة.

وارتدى لاعبو النادي الفرنسي علم لبنان على صدورهم كنوع من التضامن مع ضحايا انفجار مرفأ العاصمة بيروت، كما وقف اللاعبون دقيقة الصمت على روح مناصرهم اللبناني الشهير، سيريل كنعان، الذي قضى في التفجير.

ويمتلك مارسيليا قاعدة جماهيرية كبيرة في الدول العربية خصوصاً في دول المغرب العربي، إذ لا يتوانى النادي عن التواصل معهم عبر مختلف حساباته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك في المناسبات السعيدة والحزينة على حد سواء.

واقترح مشجّع لنادي الجنوب الفرنسي أن يعرض مجلس إدارة الفريق نسخة من القميص على البيع لتذهب الأرباح المالية  من خلال العملية لصالح المتضررين من الانفجار، فكتب: "اعرضوا القميص للبيع، وسنشتريه لنساعد الضحايا".

واتفق المناصرون على أن خطوة فريق مارسيليا كانت جميلة، في ظل تجاهل أغلب أندية العالم هذه القضية في المباريات التي يخوضونها الآن، إذ تميّز الفريق الفرنسي عنهم ولو أن المباراة لم تكن مهمة كثيراً لطبيعتها الودية.