ماتيس يوقع قرار سحب القوات الأميركية من سورية

ماتيس يوقع قرار الانسحاب من سورية... وترامب: أردوغان تعهد باجتثاث "داعش"

24 ديسمبر 2018
الصورة
الانسحاب الأميركي سيبدأ مطلع العام المقبل(Getty)
+ الخط -
وقع وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، قرار سحب قوات بلاده من سورية، في وقت قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أكد له أنه "سيجتث" تنظيم "داعش" الإرهابي من سورية.

ونقلت "سي إن إن" عن مسؤولين اثنين في وزارة الدفاع، أن ماتيس وقّع بالفعل على قرار الانسحاب من سورية، مشيرين إلى أن ماتيس سيترك منصبه في يناير/ كانون الثاني المقبل.

ويتضمن القرار، وفقا للمسؤولين، معلومات حول كيفية انسحاب الجنود الأميركيين من سورية وجدوله الزمني، حيث يرجح أن يبدأ الانسحاب مطلع العام المقبل ومن المتوقع أن يستمر بضعة أسابيع.

"اجتثاث داعش"

في سياق متصل، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أكد له أنه "سيجتث" تنظيم "داعش" من سورية.

وكتب الرئيس الأميركي في تغريدة على حسابه بـ"تويتر"، حول الانسحاب الأميركي من سورية" أن أردوغان أكد له، أنه سيقضي على كل ما تبقى من داعش في سورية"، قائلاً إن "الرئيس التركي هو رجل يستطيع القيام بذلك".

وعاد الرئيس الأميركي ليؤكد عودة القوات الأميركية إلى الوطن.

وكتب ترامب على "تويتر" في السياق ذاته، أمس، أنه وأردوغان أجريا "محادثة هاتفية طويلة ومثمرة"، تناولت أيضاً تنظيم "داعش" و"التزامنا المتبادل في سورية"، والعلاقات التجارية "التي ازدهرت في شكل كبير".

وأعلن الرئيس الأميركي، يوم الأربعاء الماضي، رسمياً، انسحاب قوات بلاده من سورية، متحدثا عن إلحاق الهزيمة بتنظيم "داعش".

وبعد إعلان الولايات المتحدة عزمها على سحب قواتها من سورية، دفعت تركيا بتعزيزات عسكرية إلى منطقة منبج في ريف حلب، تمهيداً لعمليات عسكرية مرتقبة.

وقالت وسائل إعلام تركية إن هذه التعزيزات هي الأكبر منذ سنوات، مشيرة إلى أنها تضم مركبات وفرق "كوماندوز"، إلى جانب عدد كبير من المواد العسكرية، مرت من إقليم هاتاي إلى ولاية كيليس على الجزء العلوي من مدينة ألبيلي.


(العربي الجديد، وكالات)