مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى تحت حماية جنود الاحتلال

مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى تحت حماية جنود الاحتلال

القدس المحتلة
محمد محسن
30 يوليو 2020
+ الخط -

وسط توتر شديد تخللته اعتقالات وإبعادات عن ساحات المسجد الأقصى، يواصل المئات من المستوطنين اقتحام باحات المسجد، منذ ساعات الصباح، بحماية قوات كبيرة من جنود الاحتلال الإسرائيلي، الذين حوّلوا المسجد الأقصى إلى ثكنة عسكرية، على ما أفاد بذلك لـ"العربي الجديد"، أحد مسؤولي الأوقاف الإسلامية، والذي فضل عدم ذكر اسمه. 

وفي تحديث لعدد المقتحمين، أفاد مصدر مسؤول في الأوقاف الإسلامية بأن 920 مستوطناً شاركوا في اقتحامات الجولة الأولى من الاقتحامات التي تتم بالقوة على جولتين صباحية وبعد الظهيرة، فيما يتوقع أن يتضاعف هذا العدد حتى انتهاء الجولة الثانية، بالنظر إلى احتشاد عدد كبير منهم في منطقة باب المغاربة.

وأشار المسؤول ذاته إلى أن مجموعات كبيرة من المستوطنين أدى العشرات منهم طقوسا تلمودية، تخللها إلقاء أجسادهم على الأرض وسط صرخات هستيرية، ورقصات صاخبة على أبواب المسجد، خاصة باب السلسلة، وبالقرب من باب القطانين.

وأضاف المصدر ذاته أن جنود الاحتلال اعتدوا على خمسة شبان وقاموا بإخراجهم من ساحات الأقصى بعدما حاولوا التصدي للمستوطنين، كما اعتقلوا مهند الأنصاري، وهو أحد حراس الأقصى، والذي قررت سلطات الاحتلال إبعاده لمدة أسبوع، على أن يعود بعد ذلك لتسليمه أمرا آخر بالأبعاد، مشيرا إلى وجود وضع خطير وصعب، وينذر بتوترات كبيرة.

وكانت مجموعات من المستوطنين قد حاولت، الليلة الماضية، اقتحام الأقصى من ناحية باب الغوانمة (أحد أبواب الأقصى)، إلا أن الشبان والحراس المقدسيين تصدوا لهم وأرغموهم على مغادرة المكان.

 

وندد الشيخ عكرمة صبري، رئيس الهيئة الإسلامية العليا، بهذه الاقتحامات ووصفها بـ"الاستفزازية"، وقال لـ"العربي الجديد": "نحن ندين هذه الاقتحامات، ونحمل الاحتلال مسؤوليتها".

تأتي هذه الاقتحامات وسط دعوات إلى مزيد منها في ذكرى ما يسمى خراب الهيكل، التي تصادف اليوم الخميس حسب التقويم العبري.

إلى ذلك، منعت قوات الاحتلال وقفة تضامنية مع محافظ القدس عدنان غيث، وجهاد الفقيه، مدير مخابرات القدس في السلطة الفلسطينية، تزامنا مع انعقاد جلسة جديدة لمحكمة الاحتلال للنظر في الاتهامات الموجهة إليهما.

واعتقلت قوات الاحتلال شادي المطور، أمين سر حركة فتح- إقليم القدس، الذي كان على رأس المشاركين في الوقفة، ومنعت من معه من التجمع في الساحة المقابلة للمحكمة.

ذات صلة

الصورة
يصلحان كرسي متحرك (العربي الجديد)

مجتمع

تَصادف لقاء الشابين محمود حمادة ومحمد زرندح على شاطئ بحر مدينة غزة مع شاب من أصحاب الإعاقة الحركية كان قد تعطل الكرسي المتحرك الخاص به، ما وَلّد لديهما فكرة تنفيذ مبادرة خاصة بإصلاح الكراسي المُتحركة مجاناً.
الصورة
عائلة الصحافي علاء الريماوي تطالب بالإفراج عنه (العربي الجديد)

منوعات وميديا

طالبت عائلة الصحافي الفلسطيني علاء الريماوي، اليوم الإثنين، بالإفراج عنه، خلال وقفة نظمتها أمام مجلس الوزراء الفلسطيني بمدينة رام الله، بعد قرار النيابة العامة الفلسطينية توقيفه معتقلًا وتحويله إلى نيابة الخليل، على خلفية شكوى تقدمت بها وزارة الأوقاف
الصورة
منع الحقوقي الفلسطيني مهند كراجة من السفر (فيسبوك)

مجتمع

قال مدير مجموعة "محامون من أجل العدالة"، المحامي مهند كراجة، بعد إفراج الشرطة الفلسطينية عنه، إن التحقيق معه لدى المباحث دار حول اتهامه بالمشاركة في تظاهرة صباح اليوم الأحد، أمام مبنى محكمة رام الله.
الصورة
مشروع نسائي للزيوت الطبية في غزة (عبد الحكيم أبو رياش)

مجتمع

تتعاون الفلسطينية رشا رمضان مع زميلتها أماني الفيراني، في فرز وتنظيف الأعشاب والنباتات العطرية، تمهيدا لصناعة الزيوت والمنتجات الطبية، قبيل طرحها في الأسواق، كمنتج طبيعي، خالٍ من المواد الكيميائية.