لاعب من أصول جزائرية يُعلن رسمياً اختياره لمنتخب "المحاربين"

30 مايو 2020
الصورة
كريم زدادكة يلعب حالياً في نادي نابولي(بوريس هورفات/فرانس برس)

يتردد اللاعبون الشباب، من ذوي الأصول الجزائرية، في اختيار اللعب لبلدهم الأصلي وهم في سن صغيرة، بعد أن تلقّوا تكوينهم في المراكز الفرنسية عموماً، وبعد أن تدرّجوا في منتخب "الديوك" للفئات السنية، وهو ما لم يكن نفس حال النجم الواعد في صفوف نادي نابولي، كريم زدادكة.

ورغم إيحائه برغبته في اللعب مع المنتخب الجزائري، خلال الفترة الماضية، غير أن حواره مع صحافي قناة "بي إن سبورتس" الفرنسية، إسماعيل بوعبد الله، عبر بث مباشر، كان فرصة مواتية له ليتحدّث في الموضوع، ويقطع الشك باليقين، وذلك بعدما قال: "أنا جزائري وسأمثّل الأفناك".

وأضاف "والداي جزائريان، ولم يكن يعرف أحد أنني اخترت الجزائر سوى المقربين مني، واليوم أؤكّد ذلك، فلقد اعتدنا على العيش بطريقة جزائرية في البيت".

وعكس ثنائي أولمبيك ليون، حسام عوار وريان شرقي، كان كريم زدادكة مباشراً في رأيه، عندما صرّح "لم أتردّد كثيراً في طرح السؤال حول مشواري الدولي، لكن وجب أن أوضح أنني لم أتواصل مع بلماضي بشكل مباشر، غير أن الأخبار التي وصلتني، هي أنّه ينتظر مني أن أشارك مع الفريق الأول ليستدعيني".

وفي خضم حديثه عن طريقة لعبه، كشف صاحب الـ19 عاماً، الذي يلعب في خط الوسط، أنّه معجب جدا بالموهبة الألمانية، كاي هافرتز، المتألّق رفقة نادي باير ليفركوزن، فقال "أنا معجب بالأداء الذي يقدّمه هافرتز في البوندسليغا، وهو لاعب يشبهني بدنياً، لأنني طويل القامة 1.85 متر".


وتابع "مثلاً لا يمكن أن أقارن نفسي بإسماعيل بناصر الذي أعتبره لاعباً مذهلاً، يتواجد في القمة، لأنّه قصير القامة عكسي، لكنناً لا نتشابه في الطريقة، وهذا لا يمنعني من القول بأنني أحبّه كثيراً".

تعليق: